دليلك الشامل لتأسيس شركة صناعة محتوى

يحلم الكثيرون بلحظة البدء في تأسيس شركة خاصة بهم، يمكنهم من خلالها تحقيق الأرباح والعمل في مشروع يملكونه بدلًا من الاستمرار في الوظيفة التقليدية. لكن يظل التحدي دائمًا في اختيار الفكرة المناسبة، التي لا تتطلب رأس مال كبير ويمكن إدارتها بسهولة. من الأفكار المناسبة التي يمكن تنفيذها هي تأسيس شركة صناعة محتوى بالاعتماد على موقع مستقل، الذي يُعد منصة العمل الحر الأكبر عربيًا.

لماذا يعد تأسيس شركة صناعة محتوى فكرة جيدة؟

من بين أفكار المشاريع المختلفة التي يمكنك السعي في محاولة تنفيذها، فإنّ تأسيس شركة صناعة محتوى تعد واحدة من أفضل الأفكار التي يمكن اختيارها، والمضي قدمًا في تأسيسها في أقرب وقت، وذلك للأسباب الخمسة الآتية:

1. الطلب الكبير على صناعة المحتوى

صناعة المحتوى الرقمي هي صناعة رائجة تزدهر مع الوقت، إذ تشير الإحصاءات إلى أنّ 92 % من المسوقين وأصحاب الشركات يرون المحتوى كأصل ذو قيمة كبيرة لهم. بجانب أن التسويق بالمحتوى يُعد أحد أهم الاستراتيجيات المستخدمة في التسويق، وهذا يوضح الطلب الكبير على خدمة صناعة المحتوى.

من الناحية الأخرى، يوجد العديد من المحترفين الذين يعملون في هذا المجال على موقع مستقل، ويمكنك الاستفادة منهم في الحصول على خدمات كتابة المحتوى بجودة عالية في مختلف التخصصات، كما أنّ التعامل معهم بشكل حر لا يكلّف سوى قيمة المشروع، على عكس توظيف فريق بدوام كامل.

هذا يضمن لك تأسيس شركة لها مستقبل واعد وفرصة كبيرة في الاستمرارية، مع إمكانية للنمو والتوسع لتقدّم خدمات كتابة المحتوى في دول مختلفة حول العالم، لا في الوطن العربي فقط. كل هذا يمكنك فعله من المنزل دون الحاجة إلى وجود مقر. كما سيكون لديك القدرة على إدارة الشركة بجانب وظيفتك الحالية، مع فرصة التفرغ التام لإدارة الشركة بعد تحقيق النمو وزيادة الأرباح.

2. تأسيس شركة بتكلفة منخفضة

لا يتطلب البدء في تأسيس شركة صناعة محتوى تحمّل الكثير من التكاليف، نظرًا للاحتياجات المحدودة لبدء الشركة. فقط ستتحمل تكلفة السجل التجاري، وإنشاء موقع إلكتروني وتخصيص ميزانية للتسويق. يساعد السجل التجاري على ضمان قانونية العمل وسهولة توقيع العقود مع العملاء، وتكلفة استخراجه ليست كبيرة، إذ تحدد بناءً على قوانين تأسيس الشركات في دولتك.

أما إنشاء موقع إلكتروني لشركة صناعة محتوى، فتصميمه سيكون بسيطا طبقًا لاحتياجاتك. إذ لا تريد سوى عرض خدمات الشركة في كتابة المحتوى، وتوضيح طرق التواصل والتعاقد، وهذا لن يكلّفك الكثير. أمّا التسويق فيمكنك تخصيص جزءًا من الإيرادات لدفعها عند بدء العمل، وبالتالي لن تتحمل هذه التكلفة من مالك الخاص بصورة مستمرة.

3. مخاطر منعدمة تقريبًا

من أهم المميزات في تأسيس شركة صناعة محتوى أنّ مخاطرها منعدمة تقريبًا. فأنت لا تحتاج إلى رأس مال كبير لتأسيس الشركة، ولا يوجد إيجار أو تكاليف ثابتة تدفعها بصورة مستمرة. كما أنّ اعتماد الشركة الرئيسي سيكون على المستقلين من صناع المحتوى عبر موقع مستقل لا من خلال موظفين يعملون في دوام كامل.

وبالتالي لا حاجة للقلق بشأن الرواتب الشهرية التي يجب دفعها للموظفين. إذ أن توظيف المستقلين لن يحملك أي تكلفة إلّا بوجود عملاء فعليين يطلبون خدماتك ويدفعون في مقابلها، ومن هذا المال ستدفع للمستقلين.

4. جودة خدمات كتابة المحتوى المقدمة من المستقلين

تتعدد خدمات صناعة المحتوى الرقمي، سواءً كتابة محتوى المدونات أو محتوى مواقع التواصل الاجتماعي أو محتوى الفيديوهات أو محتوى النشرات البريدية، وغيرها الكثير من خدمات صناعة المحتوى. يحاول كل فرد التخصص في مجالات محددة، حتى يكون لديه القدرة على إتقانها فعلًا.

لهذا فإنّ الموظف التقليدي قد لا يكون قادرًا على منحك الجودة التي تريدها في كل المجالات والصناعات، كما أنه كلّما زادت خبرة الموظف زاد راتبه. أمّا توظيف المستقلين المتخصصين في صناعة المحتوى سيتيح لك دائمًا مجموعة متنوعة من الاختيارات التي يمكنك الاعتماد عليها في تنفيذ ما تريد. ما يضمن لك دائمًا أعلى جودة ممكنة في الخدمة المقدمة في الشركة، وبالتالي رضا العملاء واستمرارية العمل معك.

خطوات تأسيس شركة صناعة محتوى

فشل التخطيط هو التخطيط للفشل

لعلّها من أشهر العبارات التي تستخدم في شرح أهمية عملية التخطيط للنجاح في أي مهمة، وعندما يتعلّق الأمر بتأسيس شركة جديدة، يصبح التخطيط أولوية قصوى، إذ يجب عليك تنفيذ مجموعة الخطوات التالية لتمكنك من بدء الشركة بنجاح:

الخطوة الأولى: بحث السوق ودراسة الجدوى من الفكرة

لا غنى بالطبع عن إجراء عملية بحث السوق لأي فكرة قبل البدء في تنفيذها. فحتى مع وجود العديد من المميزات في تأسيس شركة صناعة محتوى، ومع ضمان العرض والطلب على كتابة المحتوى. لكنّك تحتاج إلى دراسة الفكرة بصورة أوسع، لفهم كل شيء عن العملاء، واختيار السوق المستهدف، وتحديد إمكانية نجاح الفكرة.

كذلك تساعدك دراسة الجدوى على دراسة الفكرة من جوانبها المختلفة، مثل تسعير خدماتك وتوقع الإيرادات. كذلك معرفة العوائق التي يمكنها التأثير على الفكرة، سواءً من ناحية المنافسة أو من الناحية القانونية. يمكنك هذا من تأسيس شركة قادرة على الاستمرار والمنافسة وتحقيق الأرباح على المدى البعيد.

الخطوة الثانية: تنفيذ الإجراءات القانونية

حتى يتسنى لك ممارسة أعمالك بشكل قانوني دون أي مشكلة، لا بد من تسجيل شركتك في الجهة المعنية واستخراج سجل تجاري لها. وبالتالي الاستفادة من قانونية الشركة في إتمام التعاقد مع العملاء، وضمان حقوقك عند حدوث أي مشكلة.

يحتاج الأمر إلى فهم القوانين الخاصة بالأعمال التجارية في بلدك، إذ تضع كل بلد شروطًا خاصة بها بشأن تأسيس الشركات، تشمل المعايير الواجب توافرها لقبول إنشاء الشركة، وكذلك التكلفة التي يجب دفعها لاستخراج السجل التجاري، وغيرها.

الخطوة الثالثة: إنشاء موقع إلكتروني

يعد الموقع الإلكتروني هو الوسيلة الأولى التي ستمكنك من الوصول إلى عملائك، لذلك من المهم التركيز على التصميم المتميز لموقعك، لجذب العملاء وإقناعهم بشراء خدمات كتابة المحتوى التي تقدمها. لا يعني هذا إنشاء موقع إلكتروني بتفاصيل كثيرة. المهم هو احتواء موقعك على شرح شامل للخدمات، يوضّح التفاصيل الخاصة بكل خدمة، مع تضمين طريقة طلب الخدمة والتعاقد عليها.

ومع استمرارية العمل، فعليك وضع شهادات من عملائك الذين أعجبتهم الخدمة، وكذلك إضافة نماذج من الأعمال التي يمكنك تقديمها، بحيث تشجّع العملاء على أخذ قرار التعاقد معك. يمكنك الاستعانة بالمبرمجين من مستقل لمساعدتك في إنشاء الموقع، لتركّز مجهودك على متابعة باقي خطوات تأسيس الشركة.

الخطوة الرابعة: تجهيز الهيكل التنظيمي للشركة

من أهم الخطوات في تأسيس شركة صناعة محتوى هي تحديد الأقسام التي ستحتاج إليها لتنفيذ الخدمات التي وضعتها في خطتك. فالأمر لا يقتصر على كتابة المحتوى فقط، بل يتطلب وجود بعض الأقسام الأخرى مثل: المراجعة والتدقيق اللغوي والتحرير والتصميم والمونتاج والتعليق الصوتي.

لذا من البداية عليك تحديد هذه الأقسام، مع كتابة الدور الوظيفي المتوقع من كل شخص، لأنّ هذه التخصصية ستساعد في التأكيد على الميزة التنافسية الخاصة بك. فبدلًا من وجود شخص يؤدي جميع المهام الخاصة بعملية صناعة المحتوى، فإنّ توظيف المستقلين في كل تخصص سيعكس احترافية الشركة أمام العملاء. فشخص يكتب المحتوى، وشخص يدققه لغويًا، وأخر يراجعه ويحرره في شكله النهائي، وما إلى ذلك.

كما أنّ وجود الخدمات التكميلية لخدمات كتابة المحتوى، مثل التصميم والتعليق الصوتي والمونتاج، سيزيد من مساحة الخدمات التي يمكنك تقديمها وتحسين جودتها. فبدلًا من الاكتفاء بتقديم خدمة كتابة السيناريو لمقاطع الفيديو، سيكون بإمكانك تقديم خدمة صناعة المحتوى المرئي بشكل كامل، بدءًا من كتابة المحتوى، ومرورًا بالتعليق الصوتي له، وختامًا بإنشاء التصميمات المطلوبة له والمونتاج لتقديمه في صورته النهائية.

الخطوة الخامسة: توظيف فريق العمل

يمكن الاعتماد بشكل كامل على منصة مستقل في توظيف فريق العمل الخاص بشركتك. الخطوة الأولى في عملية التوظيف هي إضافة مشروعك بكافة التفاصيل الممكنة، وانتظار عروض المستقلين عليه. ثم متابعة أفضل العروض المقدَّمة، ومشاهدة الملفات الشخصية للمستقلين لمعرفة تقييماتهم السابقة وتخصصاتهم ومشاهدة معرض الأعمال الخاص بهم، ما يساعدك في تكوين قائمة مبدئية بالمستقلين المحتملين للتعاون معهم.

أثناء سعيك لتوظيف فريق العمل، يُفضل ألّا تركّز فقط على كتّاب المحتوى، ولكن جميع المهام الرئيسية في الشركة. فإلى جانب كتّاب المحتوى، ستحتاج إلى توظيف المترجمين الذين يمكنهم تولي ترجمة المحتوى من العربية إلى اللغات الأخرى. كذلك المدققين اللغويين الذين يأخذون المحتوى من الكتّاب والمترجمين، ثم يعملون على مراجعته من الناحية الإملائية واللغوية، لإخراج المحتوى بدون أخطاء.

وفي الخطوة الأخيرة ستحتاج إلى المراجعين الفنيين الذين يؤدون دورًا هامًا في تحسين المحتوى، إذ يخرجونه في شكله النهائي، بعد مراجعته وتحسينه بالشكل المناسب لاحتياجات العميل ليحقق له الأهداف المطلوبة. الوصول إلى أفراد متميزين في هذه المجالات يساعدك على ضمان جودة الخدمة بصورة مستمرة.

الخطوة السادسة: تسعير خدمات كتابة المحتوى المقدمة من الشركة

يساعدك بحث السوق ودراسة الجدوى في التسعير المبدئي للخدمات التي تقدمها شركتك. كما سيساعدك متابعة المشروعات المشابهة على مستقل، ومعرفة المقابل المادي الذي يحصل عليه أفضل المستقلين طبقًا للخدمات التي يقدمونها، على وضع التسعير النهائي للخدمات.

بالطبع سيكون هناك سعر خاص لكل خدمة حسب التفاصيل الخاصة بها، لكن تأكد دائمًا من أنّه يغطي تكاليف المستقلين المتوقع التعاقد معهم لتنفيذ المشاريع، مع وجود هامش ربح خاص بالشركة. يمكنك أخذ جزءًا منها لتغطية أي تكاليف أخرى تتحملها مثل التسويق.

الخطوة السابعة: إدارة العمل في الشركة

من المهم وضع خطة لإدارة المحتوى عبر نظام محدد بجدول زمني لكل خدمة تقدمها في شركتك، ليعرف العميل الموعد المتوقع لحصوله على الخدمة بعد التعاقد. مثلًا استلام المشروع وكتابة العرض على موقع مستقل وبدء العمل على المحتوى تستغرق 4 أيام عمل، ثم التدقيق اللغوي والمراجعة والتحرير يومين، إذًا ستسلّم الخدمة إلى العميل في خلال 6 أيام عمل.

كلّما زاد حجم العمليات داخل الشركة، فإنّك تحتاج لاستخدام أدوات تساعدك على إدارة فريقك ومتابعة جميع المهام بصورة دورية. يمكنك استخدام أداة أنا  لإدارة فريق العمل داخل الشركة. يمكنك أيضًا الاستعانة بجوجل درايف لتنظيم الملفات وتنسيق العمل ومراجعته وطلب التعديلات من المستقلين، أو استلامها من العملاء، حتى تصل في النهاية إلى الشكل النهائي من المشروع الذي سيحصل عليه العميل من الشركة.

الخطوة الثامنة: تجهيز خطة تسويق للشركة

نجاح شركة صناعة المحتوى يحتاج إلى وجود خطة تسويقية متكاملة، تعتمد فيها على كافة القنوات الرقمية المتاحة بالنسبة لك، مثل استخدام مدونة الموقع لنشر محتوى مفيد للعملاء، مع الحرص على إنتاجه بما يتوافق مع محركات البحث. ليزداد معدل الزيارات لموقعك، وتحتل درجة أعلى في محركات البحث.

إلى جانب توظيف الإعلانات على جوجل ضمن استراتيجيات التسويق الخاصة بك لتسريع وتحسين ظهور موقعك للعملاء المحتملين. كما يمكنك إنشاء صفحات خاصة بالشركة على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، مثل فيسبوك وتويتر ولينكدإن، لنشر خدمات كتابة المحتوى على أوسع نطاق يمكن لعملائك المحتملين التواجد عليه.

النجاح في استخدام هذه المنصات يتطلب استخدام كافة الاستراتيجيات المفيدة، التي يمكنها المساهمة في تعريف العملاء بشركتك، وتحويلهم إلى عملاء محتملين وإقناعهم بشراء خدمات كتابة المحتوى المقدمة في الشركة. لذا قد تحتاج إلى استخدام التسويق بالمحتوى وكتابة الإعلانات  وغيرها من الاستراتيجيات التسويقية المناسبة.

التسويق عملية مستمرة، لا يجب أن تتوقف أبدًا من اللحظة الأولى للعمل، وتشمل العديد من التفاصيل الأخرى التي يمكن العمل عليها بجانب النقاط المذكورة. لذا سيفيدك توظيف مسوّق رقمي عبر مستقل ليضع الخطة المناسبة للشركة لمساعدتك في تحقيق النتائج القصوى من التسويق.

نصائح عند تأسيس شركة صناعة محتوى

تأسيس شركة صناعة محتوى ليس أمرًا سهلًا على الإطلاق، بل دائمًا هناك العديد من التحديات التي تواجهك في العمل، ويتطلب الأمر القدرة على التعامل معها بالشكل المناسب، من بينها القلق بشأن وجود مستقلين يمكنهم صناعة المحتوى بالجودة المطلوبة، وذلك من أجل الحفاظ على مستوى متميز في خدمات كتابة المحتوى المقدمة في الشركة. لذا، إليك مجموعة نصائح لتساعدك على إدارة شركتك:

ابحث عن مستقلين دائمين للعمل معك

أنت ترغب في تأسيس شركة صناعة محتوى تستمر في العمل لسنوات لا لفترة مؤقتة، ولذلك فمن الأفضل السعي لاختيار مجموعة من المستقلين الذين يمكنهم العمل معك بصورة مستمرة، فلا يقتصر التعاون بينكم على مشروع واحد فقط، بل يمتد لفترات طويلة. من المهم الحرص على التواصل مع مجموعة مختلفة من المستقلين في مختلف المجالات والصناعات، بحيث تضمن وجود فريق عمل متخصص ومتكامل يمكنه إنتاج كافة أنواع المطلوبة بأعلى جودة ممكنة.

ضع نظامًا لتقييم الكتاب

لن يمكنك ضمان الجودة في صناعة المحتوى دون امتلاك القدرة على تقييم أداء الكتّاب، لذا عليك وضع نظام للتقييم الدوري داخل الشركة سواءً بالمشروع الواحد أو شهريًا أو بما يناسبك، يشمل المستوى في كتابة المحتوى والالتزام بتسليم المشاريع في الوقت المحدد، وأي عناصر أخرى تهمك داخل العمل.

سيفيدك هذا النظام في بداية عمل الشركة، وسيساعدك في اختيار المستقلين الدائمين الذين يمكنك الاستعانة بهم وتوظيفهم بشكل مستمر، فمن يحصل على تقييم مميز سيكون هناك إمكانية للتعاون الدائم معه. ومن ناحية أخرى، في أثناء العمل إذا حصل أحد المستقلين على تقييم منخفض، وتكرر الأمر أكثر من مرة، فيمكنك التوقف عن توظيفه.

اهتم بأسلوب التواصل لدى المستقل

أنت ترغب في الوصول إلى مستقل يمكنه العمل معك بشكل دائم في صناعة المحتوى. لذا، فأسلوب التواصل الخاص به يعد من أهم المعايير المطلوبة للاستمرارية. فكلّما كان التواصل سلسًا، والمستقل يمكنه فهم ما تريد، ولا يرفض تنفيذ التعديلات المطلوبة منه في أثناء المشروع، سيكون التعامل معه أسهل بالنسبة لك.

بعكس المستقل الذي لا يلتزم بالمواعيد المطلوبة لتنفيذ المشاريع، ويُظهر رفضًا لتنفيذ التعديلات المطلوبة منه. فحتى مع جودة المحتوى الذي يقدمه لك، فهو يجعل التواصل أمرًا صعبًا بينكما، ومع اتّساع المعاملات في الشركة، فأنت لا تريد مشاكل في التواصل تؤثر على تقديم الخدمة وتعطلها لفترة من الوقت، بل تفضّل السلاسة في تنفيذ المهام، حيث الالتزام يعد جزءًا رئيسيًا من الجودة.

فكّر في كيفية إدارة التعديلات

من المهم وضع نظام يساعدك على إدارة التعديلات المطلوبة من العملاء، لا سيّما أن دورك يشبه الوسيط بين المستقلين المسؤولين عن كتابة المحتوى وتنفيذ الخدمات الأخرى، وبين العملاء الذين يريدون الحصول على هذه الخدمات، من الحلول التي تساعدك على إدارة التعديلات:

  • عدم إنهاء المشروع مع المستقل إلّا بعد الحصول على التعديلات النهائية من العميل، وهذا لن يمثّل مشكلة عندما يكون التعاون بينك وبين المستقل دائم، فهو يفهم أهمية هذا الأمر لاستمرارية العمل، وكذلك يضمن حصوله على المقابل المادي من المشروع.
  • في حالة سلّمك المستقل المشروع بالفعل، فلن يكن بالإمكان طلب التعديلات في المشروع ذاته. لكن قد يساعدك التعامل المستمر مع المستقل في هذا الأمر، إذ يمكنك طلب التعديل بصورة ودية، أو تضمين هذه التعديلات ضمن المشروع القادم. هذه أحد مميزات الاهتمام بأسلوب التواصل لدى المستقل، فإذا كان التواصل بينكما مرنًا ستزداد احتمالية قبوله بتنفيذ التعديلات، بعكس المستقل الذي تشعر بصعوبة في التواصل معه.
  • الطلب من مستقل آخر إجراء التعديلات المطلوبة على المحتوى، ويمكنك اللجوء إلى هذا الحل في حالتين:
    • الحالة الأولى: عندما يكون المستقل المسؤول عن تنفيذ المشروع لا يجمعك معه تعاون دائم وبالتالي قد يرفض تنفيذ هذه التعديلات إذا سألته إجرائها.
    • الحالة الثانية: عندما يكون لديك الرغبة في تحسين جودة المحتوى المقدم بشكل تعرف أنّ المستقل الذي نفّذ المشروع لن يقدر عليها، وبالتالي لا بد من الاستعانة بشخص آخر ليفعل ذلك.

اهتم بالجدول الزمني لتقديم الخدمات

يجب الاهتمام بشكل مكثف بالجدول الزمني لتقديم الخدمات، مع الوضع في الحسبان الفترة التي تستغرقها للعثور على المستقل المناسب لتنفيذ المشروع والاتفاق معه. فأنت لن تكتف فقط بتعيين مستقل مسؤول عن كتابة المحتوى، بل تعيّن بعد ذلك مستقلين للتدقيق والمراجعة، وقد يستغرق ذلك بعض الوقت أيضًا.

على الرغم من كون هذه التفاصيل بسيطة، لكنّها قد تؤخرك لمدة يوم أو أكثر، وهو ما يؤثر على تسليم الخدمة النهائية للعميل. لذا لا بد من وضع جدول زمني مناسب لكل خدمة تقدمها، وطبقًا لعدد الخدمات الموجودة بداخلها، بحيث تضمن تسليمها في الوقت المناسب دون أي تأخير أو مفاجآت.

تأسيس شركة صناعة محتوى عبر موقع مستقل خطوة مهمة يمكنك بدأها في القريب العاجل، لكن ادرس الأمر جيدًا من جميع الجوانب. وتأكد من تنفيذ الخطوات الخاصة بالتأسيس، مع وضع نظام احترافي لإدارة العمل، يمكنك من متابعة كل شيء بسلاسة ويسر، ويحقق لك الاستمرارية المطلوبة لتحوّل الشركة من الخطة الافتراضية إلى الواقع الفعلي، ومن الحلم إلى النجاح.

تم النشر في: مشاريع ناشئة منذ شهر واحد