الدخل السلبي: كيف تحقق أرباحًا مستمرة بقليل من الجهد؟

رُبما تكون قد سمعت من قبل عن مقولة “كسب المال أثناء نومك”، قد يكون هذا صحيح نسبيًا، فهذا ما يجذب الناس للاعتماد على الدخل السلبي passive income لتحقيق أرباح مستمرة مقابل مجهود بسيط وغير دائم. لكن ما هو الدخل السلبي؟ وما الفرق بينه وبين الدخل النشط؟ وما هي أهم مصادر الدخل السلبي؟

جدول المحتويات:

ما هو الدخل السلبي Passive income؟

الدخل السلبي هو المال الذي يمكن ربحه بدون الحاجة للقيام بالكثير من العمل الدائم للحصول على الأرباح بشكل مستمر. ومع ذلك، يتطلب الدخل السلبي بعض المجهود في البداية -سواءً قمت به كله أو استعنت بأحد للقيام به كله أو جزء منه- وغالبًا ما يحتاج إلى بعض المجهود الإضافي على طول الطريق بعد ذلك لمواصلة تدفق الأرباح.

على سبيل المثال، إذا فكرت في إنشاء دورة تدريبية عبر الإنترنت، ستحتاج إلى بذل مجهود في بداية المشروع يتمثل في تجهيز محتوى الدورة بشكل كامل. بالإضافة لذلك ستحتاج إلى بذل بعض المجهود الإضافي لاحقًا، يتمثل في متابعة تحديث محتوى الدورة بشكل دوري، وكذلك الإجابة على تعليقات واستفسارات الطلاب الملتحقين بالدورة.

ما الفرق بين الدخل السلبي والدخل النشط؟

الدخل النشط هو الأموال التي تتحصل عليها حاليًا نتيجة بذل مجهود في عمل ما. مع ذلك، يتطلب الدخل النشط استمرارية في العمل لضمان الحصول على دخل مستمر ومتواصل، فإذا توقفت عن العمل لأي سبب يتوقف الدخل، وبالتالي هذا يعني أن وقتك يساوي المال حرفيًا.

مثال على ذلك، إذا كنت تعمل في شركة ما مقابل راتب شهري، فإذا لم تذهب إلى العمل في أي يوم خلال الشهر، أو ذهبت إلى عملك متأخرًا في بعض الأيام، فسوف يخصم من راتبك عدد الأيام أو الساعات التي لم تعمل فيها داخل الشركة، أو على الأقل سيتأثر رصيد إجازاتك داخل الشركة.

وعلى النقيض تمامًا، يوفر لك الدخل السلبي قدرًا من الحرية المالية والتزام أقل من الدخل النشط. إذ يتطلب منك الاستثمار السلبي التركيز عليه في البداية لتأسيسه بشكل صحيح، ووضع خطة لإدارته في المستقبل، مع بعض المجهود الإضافي غير الدائم لاحقًا، لضمان استمرارية الحصول على الأرباح بدون توقف.

8 من أهم مصادر الدخل السلبي

الفرق بين منصات العمل الحر والخدمات المصغرة والتمويل الجماعي

إذا كنت تفكر في الاستثمار السلبي، إليك 8 من أهم مصادر الدخل السلبي، مع شرح لكيفية بدء العمل في كل طريقة:

1. تحقيق الدخل السلبي عبر إنشاء مدونة

تعدّ المدونات واحدة من أسهل وأفضل الطرق لشق طريقك نحو الدخل السلبي، إذ يمكنك إنشاء مدونة والاستفادة من زوارك بطرق متعددة، لتحقيق مصادر دخل مختلفة، تدِّر عليك أرباحًا مستمرة دون توقف. ستحتاج إلى بعض المتطلبات لبدء مدونة خاصة بك مثل: اختيار منصة التدوين المناسبة لك، ثم اختيار تخصص لمدونتك تمتلك فيه خبرة كافية، وشراء نطاق واستضافة لموقعك.

إضافة إلى كتابة محتوى مفيد لزوارك، وبدون هذه الخطوة لن تنجح مدونتك وترى النور، وذلك لأن زوارك يزورون موقعك في الأساس بهدف استخلاص معلومات مفيدة في المجال المهتمين به. إذا كنت ترغب في الاستعانة بشخص متخصص في كتابة المحتوى لجذب الجمهور، يمكنك توظيف كاتب محتوى محترف عبر موقع مستقل، أكبر منصة عمل حر عربية حتى تنجح في أهم خطوة لنجاح مدونتك.

يمكنك الربح من المدونة عبر عدّة طرق، منها على سبيل المثال: الربح من التعاقد مع شركات الإعلانات أو بيع المنتجات أو الخدمات الرقمية، أو الربح من بيع المساحات الإعلانية، أو مقابل التسويق بالعمولة سواءً لمنتجات أو خدمات أو عروض وغيرها من الطرق الأخرى.

2. التسويق بالعمولة

يعدّ التسويق بالعمولة أحد أهم مصادر الدخل السلبي الجيدّة التي يمكنك الاعتماد عليها، ويقصد بالتسويق بالعمولة تسويق منتج أو خدمة لصالح شخص أو شركة، مقابل الحصول على عمولة متفق عليها مسبقًا، نظير كل عملية بيع تتم من خلال المسوّق لصالح الشخص أو الشركة التي تمتلك هذا المنتج أو تلك الخدمة.

توفّر بعض الشركات برنامج تسويق بالعمولة من أجل السماح للمسوّقين بتسويق منتجاتهم وخدماتهم نظير الحصول على عمولة معينة. بالتالي، ستحتاج إلى الاشتراك في إحدى تلك البرامج، مع ضرورة تحديد مصدر حصولك على الزوار والموافقة على بعض الشروط الأخرى التي تختلف من شركة لأخرى.

يمكنك الاعتماد على عدّة طرق مختلفة في التسويق على سبيل المثال: التسويق عبر المحتوى، والتسويق عبر البريد الإلكتروني، التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أو حتى التسويق عبر الفيديو وغيرها من الطرق الأخرى.

3. إنشاء دورة تدريبية عبر الإنترنت

يمكنك تحويل خبرتك في مجال ما إلى مصدر دخل سلبي من خلال تعليم الأشخاص المهتمين ونقل خبرتك في المجال إليهم. يمكن القيام بذلك من خلال إنشاء دورة تدريبية عبر الإنترنت تتكون من مجموعة من الفيديوهات لتعليم المجال أو المهارة المطلوبة.

لنفترض أنك تمتلك خبرة في مجال التسويق بالعمولة، وترغب في إنشاء دورة تدريبية على الإنترنت، ستحتاج إلى تقسيم محتوى الدورة إلى أجزاء بحيث كل جزء يتضمن بعض الفيديوهات القصيرة لشرحه بالتفصيل، مع التركيز على تغطية جميع الأجزاء المطلوبة لتعلّم المجال، وتحديث المحتوى بشكل دوري والإجابة على تعليقات الطلاب الملتحقين بالدورة.

مثال على أجزاء دورة في مجال التسويق بالعمولة: ما هو مجال التسويق بالعمولة؟ أهم مواقع التسويق بالعمولة وكيفية التسجيل فيها، أهم الطرق المجانية والمدفوعة لجلب الزوار للمنتج أو الخدمة التي نسوّق لها، وشرح طريقة سحب الأرباح من مواقع التسويق بالعمولة… الخ.

علاوة على ذلك، توجد طريقتين لعرض دورتك التدريبية عبر الإنترنت، حيث تعتمد الطريقة الأولى على رفع دورتك التدريبية على إحدى منصات الدورات التدريبية مقابل عمولة محددة مسبقًا على كل طالب يشترك في الدورة. أو إنشاء موقع إلكتروني مملوك لك بالكامل بقالب مخصص لعرض الدورات التدريبية والاشتراك فيها.

يمكنك استخدام منصة ووردبريس لإنشاء موقعك الإلكتروني، والاعتماد على أحد القوالب المتخصصة أو تطوير قالب من الصفر لتحويل موقعك إلى منصة لعرض الدورات التعليمية. يمكنك توظيف مطور ويب محترف عبر منصة مستقل لإنشاء موقع مخصص للدورات التعليمية، أو تطوير قالب مخصص لموقعك.

4. إنشاء قناة يوتيوب

يزور موقع اليوتيوب حوالي 1.9 مليار مستخدم شهريًا من جميع أنحاء العالم، هذا العدد يمثّل نصف مستخدمي الإنترنت تقريبًا. علاوة على ذلك يُرفع 500 ساعة من الفيديوهات كل دقيقة على منصة اليوتيوب، الأمر الذي يجعل فكرة إنشاء قناة يوتيوب من أهم مصادر الدخل السلبي للحصول على أرباح مستمرة.

يكمُّن سر إنشاء قناة يوتيوب ناجحة في إنشاء محتوى مفيد للزوار، والحرص على رفعه بشكل مستمر وثابت. إذا استطعت الالتزام بذلك لفترة طويلة، فستقطف ثمار جهدك بعد فترة، وتتحول قناة اليوتيوب الخاصة بك إلى أحد مصادر الدخل السلبي، التي تحقق لك دخل شهري جيد. يمكنك تحقيق الأرباح من قناة اليوتيوب عبر عدّة طرق مختلفة، على سبيل المثال:

  • الاشتراك في برنامج شركاء اليوتيوب للربح من الإعلانات التي تظهر على قناتك
  • بيع منتجاتك أو خدماتك لجمهور القناة
  • عروض الرعاية من الشركات مقابل مبلغ من المال
  • الطلب مباشرة من معجبيك أن يدفعوا لك مباشرة عبر منصة الباتريون أو البايبال أو اشتراكهم في برنامج الانتساب إلى قناة اليوتيوب الجديد.

قد لا يكون لديك الوقت أو الخبرة الكافية في تصميم الهوية البصرية لقناتك على اليوتيوب بما في ذلك الشعار وغلاف القناة وغير ذلك، لذا يمكنك توظيف مصمم جرافيك محترف عبر مستقل ليُنفذ الأمر بدلًا عنك. كما يمكنك توظيف متخصص في المونتاج وتحرير الفيديو ليُعدل على فيديوهاتك لتصبح احترافية ومميزة.

5. إنشاء كتاب إلكتروني

تعدّ الكتب الإلكترونية أحد مصادر الدخل السلبي المميزة التي يمكن الاعتماد عليها في الحصول على أرباح مستمرة لفترة زمنية طويلة، كما يمكنك الاعتماد عليها في التسويق لأعمالك. توجد موضوعات كثيرة ومختلفة يمكنك تحويلها إلى كتاب إلكتروني مميز، ويحتوي على معلومات مفيدة للقارئ.

على سبيل المثال، الأدلة العملية إذ يمكنك إنشاء كتاب إلكتروني حول شيء تعرفه جيدًا أو تمتلك فيه خبرة عملية، مثل: كتاب عن أفضل طرق السفر بتكلفة منخفضة، كتاب عن كيفية العيش بميزانية محدودة، القصص القصيرة، كتب السيرة الذاتية وغيرها من أنواع الكتب الأخرى.

ننتقل بعد ذلك إلى مرحلة التسويق لكتابك الإلكتروني، فليس من المنطقي أن تستثمر الوقت والجهد في تجهيز محتوى كتابك الإلكتروني وتهمل التسويق، وهو المسئول الأساسي عن تحقيق المبيعات لكتابك الإلكتروني. لذلك من الضروري معرفة أهم طرق التسويق الإلكتروني الشائعة التي يتبّعها أصحاب الكتب  الإلكتروني لتحقيق المبيعات:

التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

يمكنك الاعتماد على بعض منصات التواصل الاجتماعي كالفيسبوك، تويتر، انستغرام وغيرهم. اكتب منشورات لحياتك اليومية ككاتب، انشر بعض الاقتباسات من كتابك مع التعليق عليها، اطلب من معجبينك مشاركة أهم الجمل التي أعجبتهم في كتابك، وانشر منشورات ترويجية عن الكتاب.

التسويق عبر مدونتك الشخصية

يعتمد الكثير من المؤلفين على تسويق الكتب الإلكترونية الخاصة بهم من خلال مدوناتهم الشخصية. وذلك لأن أغلب زوار مدونتك يكون لديهم ولاء لك، وبالتالي سيكون من السهل عرض كتبك عليهم لشرائها. كذلك يمكنك الاعتماد على التسويق لقائمتك البريدية المستهدفة.

احرص على توافر كتابك الإلكتروني

لا تهمل أبدًا هذه النقطة، قد يعجب جمهورك بكتابك الجديد ولكن لا يشترونه بسبب عدم توافره على منصة مناسبة لهم، وفيما يلي أشهر منصات نشر الكتب الرقمية: موقع امازون كيندل، متجر أبل للكتب، متجر جوجل بلاي وغيرها من المنصات الأخرى.

الاستعانة بمسوق رقمي

إذا لم يكُن لديك الخبرة الكافية لتسويق كتابك أو ترغب في تحقيق نتائج فعّالة يمكنك دومًا توظيف مسوق رقمي محترف على موقع مستقل لمساعدتك في اختيار الاستراتيجيات التسويقية المناسبة لتحقيق أكبر عائد على الاستثمار ROI ممكن.

6. إنشاء متجر إلكتروني

ارتفع حجم مبيعات التجارة الإلكترونية حول العالم حوالي 3 مرات ما بين عامي 2014 و2020، وستشهد التجارة الإلكترونية نموًا سنويًا مع زيادة الاعتماد عليها حول العالم. يمكنك الاستفادة من الاهتمام المتزايد بالتجارة الإلكترونية من خلال إنشاء متجر إلكترونى خاص بك، كمصدر فعّال من مصادر الدخل السلبي التي ستحقق لك أرباحًا لا تتوقف مع الوقت.

في البداية لا تبدأ بالعمل مباشرة اعتمادًا على حدسك الشخصي، ولكن من المهم الاطلاع على نماذج العمل المختلفة في إنشاء المتاجر الإلكترونية. يمكنك الاعتماد على الطريقة التقليدية والتعامل مع الموردين لشراء منتجات متجرك منهم، والاتفاق مع شركات الشحن لإرسال المنتجات إلى عملائك.

بعد اختيار نموذج العمل، لا يُنصح بالنسبة للمبتدئين التخصص في عشرات الفئات ومئات المنتجات، ولكن يكفي التخصص في فئة واحدة بالبداية، ثم التوسّع في الأقسام والمنتجات لاحقًا تدريجيًا. بعد تحديد تخصص متجرك الإلكتروني، ينبغي عليك البدء في معرفة حجم جمهورك المستهدف وأماكن تواجدهم.

يمكنك استخدام أداة جوجل بلانر المجانية لتحديد حجم الجمهور المستهدف من خلال إدخال تصنيف أو تخصص موقعك، وستُظهر لك الأداة حجم الجمهور بناء على المنطقة الجغرافية.

ننتقل بعد ذلك إلى خطوة تصميم المتجر الإلكتروني، إذ يمكنك إنشاء متجر إلكتروني عبر ووكومرس أو الاستعانة بمطور ويب محترف على موقع مستقل لانشاء متجر إلكتروني بتصميم ومميزات فريدة بناء على نموذج العمل الخاص بك.

ثم نصل إلى الخطوة الأخيرة وهي التسويق لمتجرك الإلكتروني، إذ يمكنك الاعتماد على عدّة طرق تسويق مختلفة مثل: التسويق بالمحتوى، والتسويق عبر البريد، والتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والتسويق عبر محركات البحث (SEO)، ومن ثم الاعتماد لاحقًا على الوسيلة التي تحقق لك أكبر عائد على الاستثمار ROI.

7. إنشاء تطبيق على الهاتف

بلغت عائدات التطبيقات في عام 2020 حوالي 582 مليون دولار أمريكي، ويُتوقع أن تصل إلى 935 مليون دولار بحلول عام 2023. تعدّ هذه الإحصاءات مؤشرًا إيجابيًا على جدوى إنشاء تطبيق على الهاتف كمصدر من مصادر الدخل السلبي التي تدر عليك أرباحًا مستمرة.

في البداية، ينبغي عليك معرفة أنه من الصعب إنشاء تطبيق على الهاتف بفكرة جديدة كليًا خاصة مع وجود أكثر من 4 مليون تطبيق على متجري أبل وجوجل بلاي فقط. وبالتالي فأغلب أفكار التطبيقات الجديدة هي خلاصة أفكار قديمة مع تحديثات وإضافات إبداعية سواء كان التطبيق عبارة عن لُعبة أو تطبيق يساعد مستخدمي الهواتف الذكية في بعض المهام مثل: تطبيقات تنظيم الوقت والميزانية… الخ.

بعد الاستقرار على فكرة التطبيق الجديد، لابد من التأكد من جدوى الفكرة وتحليل المنافسين من خلال دراسة السوق التي تساعدك على القيام بذلك. على سبيل المثال، الاطلاع على مميزات تطبيقات المنافسين، خطط الأسعار، طرق تحقيق الدخل من التطبيق، عدد التحميلات، تقييمات المستخدمين للاستفادة من نقاط الضعف الموجودة في تطبيقات المنافسين وتضمينها في التطبيق الخاص لاكتساب ميزة تنافسية.

بعد ذلك ننتقل إلى الخطوة الأخيرة، وهي البدء في العمل على تصميم التطبيق بشكل كامل مع مراعاة تحسين تجربة المستخدم، وذلك من خلال تحديد ما سيُعرض على كل واجهة داخل التطبيق وترتيب عناصر واجهة المستخدم الرئيسية، يمكنك الاستعانة بمطور تطبيقات جوال محترف على موقع مستقل لتنفيذ هذه الخطوة، إذا لم تكن تمتلك الخبرة الكافية في تصميم تطبيقات الهواتف.

8. بيع المنتجات الرقمية

المنتجات الرقمية هي أي سلعة غير ملموسة أو مادية تباع على الإنترنت بمقابل مادي. يعدّ بيع المنتجات الرقمية مصدر مربح وفعّال من مصادر الدخل السلبي مقارنة مع المنتجات المادية، وذلك لعدّة أسباب: لا تحتاج إلى التخزين، ولا تتلف مع مرور الوقت، كذلك يمكن للعملاء استلام المنتج الرقمي بشكل فوري بعد شرائه في أغلب الأحيان، لا تكلف مصاريف شحن ويمكن إعادة بيعها أكثر من مرة.

علاوة على ذلك، تعدّ المنتجات الرقمية مثالية تمامًا لفكرة الاستثمار السلبي فهي تحتاج منك فقط في البداية استثمار بعض الوقت والمال والجهد ومع بعض المتابعة في المستقبل ستحقق لك أرباحًا مستمرة لا تتوقف. يوجد العديد من المنتجات الرقمية التي يمكنك بيعها كما يلي:

بيع الصور على الإنترنت

ينشر ملايين الأشخاص حول العالم محتوى جديد على الإنترنت، وبالتالي يحتاج هذا المحتوى بشكل مستمر إلى صور فريدة لتضمينها داخل التدوينات أو استخدامها في أنواع المحتوى الأخرى. وبالتالي يمكنك عرض صورك الفوتوغرافية لبيعها على بعض مواقع الصور مثل: موقع istockphoto وغيرها من المواقع الأخرى.

بيع قوالب الووردبريس

إذا كُنت مطورًا للويب فيمكنك الاستفادة من ذلك من خلال بيع قوالب الووردبريس على الإنترنت على بعض المواقع المتخصصة في عرضها مثل: موقع بيكاليكا وغيرها من المواقع الأخرى.

بيع البرمجيات

إذا كُنت تمتلك الخبرة في الحاسوب وتصميم البرامج فيمكنك إنشاء برنامج للقيام ببعض المهام التي يحتاج إليها المستخدمين مقابل اشتراك شهري أو ترخيص بيع لمرة واحدة.

في الختام، إذا كنت تبحث عن تحقيق الحرية المالية، بإمكانك الاعتماد على مشاريع الدخل السلبي للوصول لهدفك. ومع ذلك، يجب أن تدرك جيدًا أنك ستحتاج إلى بذل مجهود واستثمار وقتك في البداية وبعض المجهود والوقت الإضافي فيما بعد لضمان استمرارية تدفق الأرباح دون توقف.

تم النشر في: إنشاء موقع إلكتروني، مبيعات، مشاريع ناشئة منذ شهر واحد