دليل إنشاء شركة تسويق إلكتروني عبر موقع مستقل

لا شك أنّ التسويق الإلكتروني أصبح احتياجًا رئيسيًا للعديد من المشاريع في الوقت الحالي. إذ يبحث أصحاب هذه المشاريع عمّن يتولى إدارة الأمور التسويقية، مع تخصيص الجهد الأكبر دائمًا للتسويق الإلكتروني. لذا، قد يكون من الجيد الآن التفكير بشأن إنشاء شركة تسويق إلكتروني بالاعتماد على موقع مستقل.

لماذا يعد إنشاء شركة تسويق إلكتروني فكرة جيدة؟

بالطبع قبل المضي قدمًا في تنفيذ أي مشروع، من المهم التفكير جيدًا في مدى جودة فكرته، وإمكانية تنفيذها بآلية سهلة، مع تحقيق الأرباح منها في المستقبل. تعد فكرة إنشاء شركة تسويق إلكتروني فكرة جيدة للأسباب الآتية:

أصحاب المشاريع يفضلون الخدمات المتكاملة

عندما يقرر أحد الأشخاص البدء في مشروع، فهو غالبًا يمتلك بعض الخبرة في مجال تخصص هذا المشروع فقط. لذا، يبدأ في البحث عن أشخاص آخرين للعمل معه في بقية التخصصات. وعندما يتعلق الأمر بالتسويق الإلكتروني، فهناك العديد من التخصصات الداخلية به، التي تجعل تعيين خبير في كل تخصص والمتابعة معه تستغرق الكثير من الجهد والوقت.

لذا، يُفضل أصحاب المشاريع في هذه الحالة الاعتماد على شركة متخصصة في التسويق الإلكتروني تقدم لهم خدمات تسويق إلكتروني شاملة ومتكاملة؛ بجودة عالية وسعر مقبول في الوقت ذاته. لتركيز جهوده على إدارة التفاصيل الخاصة بمشروعه، وترك الأمور التسويقية لشركتك المتخصصة بتقديم هذه الخدمات.

انعدام المخاطرة

عند بدء شركة تسويق إلكتروني فغالبًا لن تكون هناك مخاطرة في المشروع. في البداية لن تتحمل أي تكاليف لفريق العمل، إذ سيساعدك العمل عبر مستقل -أكبر منصة عمل حر عربية- في الدفع فقط مقابل الخدمات التي تحصل عليها فعلًا. كما أنّ التكاليف التأسيسية للمشروع بسيطة، ولا تتطلب وجود رأس مال كبير.

إذ تحتاج فقط لاستخراج السجل التجاري الذي يساعدك على بدء العمل بالشكل القانوني المناسب، وتحدد التكلفة طبقًا للدولة التي تعمل بها. إلى جانب بدء الموقع الإلكتروني الخاص بالشركة وخطة التسويق. يمكنك تخصيص جزء من العائد مستقبلًا في دفع تكلفة التسويق أو أي تكاليف أخرى.

خبرات المستقلين الفريدة في مجالات التسويق الإلكتروني

تعد الصعوبة الأكبر في مراحل إنشاء شركة تسويق إلكتروني، هي وجود خبراء يقدمون أعلى جودة في جميع التخصصات الفرعية. إذ يترتب على ذلك في الوكالات أو الشركات التقليدية الحاجة إلى دفع رواتب دائمة لهم، تتوافق مع مستوى الخبرة، بالتالي غالبًا تكون التكلفة كبيرة على الشركة.

أمّا في حالة الاعتماد على توظيف المستقلين من خلال منصة مستقل، ستجد هناك العديد من الخبراء في تخصصات التسويق الإلكتروني المختلفة، ما سيساعدك في ضمان كفاءة وجودة الخدمات التي تقدمها إلى عملائك. تعد هذه الفكرة ميزة تنافسية مستقلة بذاتها بالنسبة لشركتك.

10 خطوات للبدء في مشروع شركة تسويق إلكتروني

إذا كنت تجد مشروع إنشاء شركة تسويق إلكتروني هي الفكرة المناسبة بالنسبة لك، يمكنك البدء مباشرة في الخطوات الآتية لإنشاء الشركة:

1. دراسة السوق

رغم الفرص الكبيرة السانحة في مشروع تأسيس شركة تسويق إلكتروني، فإن هذا لا يعني البدء في التنفيذ مباشرةً دون دراسة جيدة للسوق المستهدف. ستمنحك بحوث السوق معرفة قوية بالسوق، وأبرز الخدمات التي يقدمها المنافسون، والأشياء أو الخدمات التي يبحث عنها المستخدمين بالتحديد.

عندما يتعلق الأمر بفكرة لها رواج مسبقًا، يزداد مستوى التطلعات لدى الراغبين في استخدامها، وفي الوقت ذاته يبحثون عن السعر الأفضل بالنسبة لهم. بالتالي، ستساعدك دراسة السوق على تحديد المناطق التي تستهدفها من خلال شركتك، لأنّ بها فرصة أكبر من غيرها لتحقيق الأرباح.

2. اختيار نموذج العمل المناسب

عندما تبدأ في تنفيذ أي مشروع، لا بد من وجود ميزة مقترحة لتقديمها إلى العملاء. يخلق هذا نموذج عمل ناجح للشركة، يمكنك من خلاله تحقيق الأرباح. لذا، عند إنشاء شركة تسويق إلكتروني، لا بد من التفكير في الخدمات التي يمكنها خلق ميزة تنافسية تتفوق على منافسيك الآخرين.

تشمل الخدمات في مجال التسويق الإلكتروني؛ التسويق بالمحتوى وكل ما يتعلق به من كتابة وترجمة وإعداد المحتوى، تحسين محركات البحث وإعلانات محركات البحث، والتسويق عبر الشبكات الاجتماعية وعبر البريد الإلكتروني، إلى جانب الإعلانات المصورة والتسويق بالفيديو.

ناهيك عن التسويق بالعمولة والتسويق عبر المؤثرين، وغيرها من الخدمات التي تُقدم للعملاء. من المهم الحرص على وجود تكامل في هذه الخدمات، ليمكنك بيعها إلى العملاء معًا في باقات بدلًا من الاكتفاء بالبيع المفرد لكل خدمة.

3. تنفيذ الإجراءات القانونية

بعد تحديد نموذج العمل المناسب لشركة التسويق الإلكتروني الخاصة بك، يمكنك البدء في تنفيذ الإجراءات القانونية لتأسيس الشركة، من بداية تحديد نوع الشركة واستخراج السجل التجاري لها. تتحدد تكلفة السجل طبقًا للقوانين في البلد التي تنفذ المشروع بها.

يساعدك الشكل القانوني للشركة في إتمام التعاقدات مع العملاء. وفي حالة وجود مشكلة يمكنك ضمان حلها بسهولة. في هذه الحالة، من المهم تجهيز شكل العقد المستخدم للتعاقد مع العملاء، ما يساعدك في إدارة التعاقدات مع العملاء بسهولة.

4. تصميم الموقع الإلكتروني

من الموارد التي لا بد من الاعتماد عليها عند بدء شركة تسويق إلكتروني هي وجود موقع إلكتروني لها. يمكنك استخدامه كوسيلة للتواصل مع العملاء والتعاقد على الخدمات، كذلك يمكن التعامل معه على أنّه وسيلة تسويقية لمشروعك.

عندما يرى العملاء مدى الاحترافية في موقعك، يزيد هذا من قناعاتهم بجودة الخدمات التي يمكنك تقديمها لهم. بعكس إذا كان الموقع مجهّز بشكل سيء، قد يحجم العملاء عن التعاقد معك. إذ يعد الموقع هو المصدر الأول لتعريف العملاء بك.

لذا، احرص على تضمين محتوى تعريفي عن الشركة ورؤيتها وأهدافها، وشرح تفصيلي للخدمات المقدمة، ونماذج للأعمال السابقة. يمكنك توظيف مطور محترف عبر موقع مستقل، لمساعدتك في تصميم وإطلاق الموقع الإلكتروني الخاص بشركتك، بالتفاصيل التي تريدها بالضبط.

5. وضع الهيكل التنظيمي للشركة

توجد العديد من الأدوار والوظائف في التسويق الإلكتروني، لذا لا بد من وجود هيكل تنظيمي يحتوي على الأدوار الأساسية في الشركة، وتحديد المهام الرئيسية لكل وظيفة. يمكنك العودة إلى نموذج العمل، وتحديد الوظائف المرتبطة مع الخدمات.

اهتم جيدًا بتحليل الوظائف لتحديد الأدوار، حتى لا تفاجأ مستقبلًا بوجود نقص لم تلتفت إليه في تحديد الأدوار، لا سيّما مع تشعب وظائف مجال التسويق الإلكتروني والتداخل بينها. مثلًا قد تجد في شركة ما أنّ كاتب المحتوى يتولى أيضًا دور المسؤول عن إدارة حسابات مواقع التواصل الاجتماعي.

في حين في شركات أخرى، يكون هناك شخص لكل وظيفة من الاثنتين. بالطبع التخصصية في كل شيء أفضل، لكن هناك عوامل تتحكم في الأمر مثل التكلفة وحجم العمل. لذا، انتبه لتصور الوظائف الذي تريده لشركتك، ويحقق لك أفضل أداء، بعيدًا عمّا تراه في الشركات الأخرى.

6. توظيف فريق العمل

بناءً على الخدمات والأدوار التي حددتها في الخطوات السابقة لتأسيس الشركة، يمكنك البدء في توظيف فريق العمل من خلال موقع مستقل بشكل كامل. قبل إضافة التفاصيل الخاصة بمشاريعك على المنصة، اطّلع على المشاريع السابقة المشابهة لما ترغب به في مشاريعك.

سيساعدك هذا في التعرّف على أنسب المستقلين لبدء التعاون معهم، ومعرفة التكلفة التي يحصل عليها كلٌ منهم في نظير تنفيذ أي مشروع. بعد الانتهاء من الرصد، سيكون لديك قائمة مكتملة من المستقلين المحتملين، مع تصور للتكلفة المحتملة لكل مشروع. ولا تنس الاطلاع على خطوات توظيف أفضل مسوق رقمي عبر مستقل.

يمكنك بعد ذلك البدء في الخطوات الفعلية للتوظيف، من خلال إضافة المشاريع على الموقع، والتواصل مع المستقلين الذين يقدمون عروضهم عليها، أو يمكنك مراسلة من ترغب منهم مباشرة لتقديم عرضهم. احرص على تضمين التفاصيل المطلوبة في المشروع كاملة، حتى تحصل على أفضل تنفيذ يمنحك الجودة المناسبة.

7. بناء معرض الأعمال الخاص بالشركة

مع زيادة عدد الشركات التي تعمل في مجال التسويق الإلكتروني، أصبح أمام العملاء خيارات متعددة للحصول على الخدمات التي يبحثون عنها. لذا، لا بد من امتلاكك لمعرض أعمال مميز (بورتفوليو) خاص بشركتك، يتضمن نماذج الأعمال السابقة التي قامت الشركة بتنفيذها للعملاء السابقين، ويمكن عرضها على العملاء المستقبليين.

تساعد هذه النماذج في إثبات خبرات الشركة في مجال التسويق الإلكتروني. في حالة لم تملك نماذج أعمال خاصة بالشركة بعد، يمكنك الاستعانة بمعرض الأعمال الخاص بالمستقلين، الذين توصلت معهم لاتفاق بشأن العمل معك باستمرار، وعرضها على الموقع الإلكتروني الخاص بشركتك بعد الحصول على موافقتهم لفعل ذلك.

8. تسعير خدمات التسويق الإلكتروني التي تقدِّمها

تتفاوت الأسعار في مجال التسويق الإلكتروني، ويَعُدها البعض بمثابة الميزة التنافسية الخاصة بشركاتهم للحصول على عقود مع العملاء. لذا، من المهم التفكير بشأن طريقة تسعير الخدمات، لتساعدك في الحصول على عملاء يرغبون في التعاقد معك فعلًا، ولا يشعرون بعدم ملاءمة أسعارك. هناك طريقتين للتسعير:

  • التسعير الفردي للخدمات: يعتمد هذا النوع من التسعير على وضع سعر محدد لكل خدمة بمفردها. مثل تحديد سعر كتابة محتوى الموقع، أو سعر كتابة قطعة محتوى لشبكات التواصل الاجتماعي، أو حتى سعر إطلاق حملة تسويقية عبر البريد الإلكتروني. من المهم وجود هذا التسعير للخدمات، لأنّه كثيرًا ما يكون هناك عملاء يبحثون عن خدمة بعينها.
  • الباقات: يعتمد هذا النوع من التسعير على تقديم مجموعة من الخدمات معًا بسعر محدد. يمكنك خلق ميزة تنافسية لشركة التسويق الإلكتروني الخاصة بك من هذا النوع، لأنّك ستستفيد من دراسة السوق في معرفة الخدمات التي يبحث عنها العملاء، ثم تقدمها في باقات متنوعة تتناسب مع احتياجاتهم المختلفة.

9. تحديد طريقة إدارة العمل

يحتاج العمل في شركة تسويق إلكتروني إلى مجهود تنظيمي كبير. إذ هناك العديد من الخدمات التي تعتمد على التكامل بين الأفراد المسؤولين عن التنفيذ، بالتالي لا بد من تنظيم المهام بينهم بالشكل المناسب، وإذا تطلب الأمر تعيين أشخاص في هذا الدور التنظيمي فلا بد من القيام بذلك لتسهيل العمل.

يمكنك الاعتماد على مستقل كما ذكرنا في تنفيذ المهام. مع استخدام أداة أنا لتنظيم العمل بين الفريق، وكذلك جوجل درايف لتنسيق واستلام الملفات من المستقلين، وطلب التعديلات على المهام. من المهم وضع تصور للوقت المتوقع لتنفيذ كل الخدمات في الشركة، سيسهّل هذا الإدارة ومتابعة العمل جيدًا.

10. التخطيط الجيد للشركة

بعد تحديد طريقة الإدارة، ووضع التسعير المناسب للخدمات، وتجهيز متطلبات العمل. يمكنك البدء في إتمام التعاقدات مع العملاء. لكن لا يمكن تنفيذ ذلك بصورة عشوائية، بل لا بد من وجود تخطيط جيد لجميع الجوانب. ستحتاج إلى الانتباه إلى ثلاثة أجزاء رئيسية في التخطيط:

1. خطة التشغيل

يجب وضع تصور لخطة التشغيل في الشركة. مثلًا كم عدد العملاء الذين تهدف إلى العمل معهم شهريًا؟ إذا رغبت في التوسع بعد ذلك وزيادة العدد، ما هو العدد المتوقع للنمو؟ سيساعدك ذلك على ضمان سير العمليات في الشركة بشكل يمكن إدارته.

يجب أن تشمل خطة التشغيل كذلك على تصور للباقات المرغوب بيعها، وإذا كانت هناك خدمات فردية أيضًا يُتوقع بيعها إلى العملاء. يمكنك بناء التصور وفقًا للطاقة الاستيعابية لك ولفريق العمل، لتضمن التحكم الكامل في العمليات، وكذلك في الزيادة التدريجية للبيع، مما يساعدك في تقديم جودة مناسبة للعملاء.

2. التسويق

يعد وجود العديد من المنافسين لك بمثابة تحدي للوصول إلى العملاء. لذا، من المهم امتلاك خطة تسويقية قوية تساعدك على الفوز بالعملاء. يحتاج هذا إلى استخدام العديد من الاستراتيجيات التسويقية، سواءً التسويق عبر محركات البحث أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو غيرها من الاستراتيجيات والقنوات التسويقية.

يمكنك تحديد القنوات المناسبة طبقًا لشرائح العملاء الذين تستهدفهم، ومعرفتك بأماكن وجودهم. لا بد من الاهتمام بالتسويق لشركتك ولعملك جيدًا، فلن يكون جيدًا أن تكون شركتك متخصصة بالتسويق الإلكتروني لكنها غير قادرة على التسويق لنفسها. يمكنك الاعتماد على فريق العمل الذي وظفته للقيام بهذه المهمة أولًا قبل العمل على مهام العملاء.

3. الإدارة المالية والعقود مع العملاء

عادة ما ستجد احتياجات مختلفة لدى العملاء، ما يجعل طبيعة التعاقد بينك وبين كل عميل متغيرة. لذا، يجب الاهتمام بتجهيز العقود المناسبة لجميع أنواع التعاقدات الخاصة بالشركة، لتضمن سهولة الإجراءات وعدم تعطيل أي تعاقد.

كذلك سوف يترتب على هذا الاختلاف، وجود تغيرات في الأمور المالية من عميل لآخر. لذا، لا بد من الانتباه لهذا الأمر وتخصيص شخص مسؤول عن تولي الحسابات داخل شركة التسويق الإلكتروني الخاصة بك. سيضمن لك ذلك إدارة أموالك في الشركة جيدًا، الأمر الذي يساعدك في تحقيق الأرباح.

5 نصائح عند بدء شركة تسويق إلكتروني

5 نصائح عند بدء شركة تسويق إلكتروني

يتطلب إنشاء شركة تسويق إلكتروني مجهودًا كبيرًا، قوامه الأساسي الوصول إلى مسوقين رقميين مستقلين متاحين للعمل بشكل مستمر، يملكون مهارات تواصل جيدة تساعدك على إدارة التحديات المختلفة، وتنفيذ تعديلات العملاء دون مشكلة. إلى جانب هذا المبدأ، يوجد 5 نصائح سوف تساعدك في تأسيس شركتك

1. تعلّم أساسيات التسويق الإلكتروني

عندما تبدأ الشركة، قد لا تملك بالضرورة خبرة كبيرة في جميع مجالات التسويق الإلكتروني. بالطبع لا يجب لهذا منعك من تأسيس شركة تسويق إلكتروني خاصة بك. لكن في الوقت ذاته، لا يجب إهمال نقص هذه الخبرة، نظرًا لأهميتها في التواصل مع العملاء، وأثرها في إقناعهم بالتعاقد مع شركتك.

لذا، حاول تعلّم أساسيات التسويق الإلكتروني في جميع التخصصات التي تقدمها داخل شركتك. سيسهّل عليك ذلك التعامل مع العملاء، ومع المستقلين في الوقت ذاته. إذ ستدرك أهمية كل تخصص والمجهود المطلوب في تنفيذه، بالتالي ستقدّر مجهود فريق العمل بالشكل الأمثل، وستعرف الوقت المطلوب بالفعل لتنفيذ كل مهمة.

2. انتبه للخدمات التي تحتاج إلى تواصل مستمر

تتطلب بعض الخدمات في مجال التسويق الإلكتروني تواصل مستمر مع العملاء. من بين هذه الخدمات مثلًا إدارة الصفحات الخاصة بهم على مواقع التواصل الاجتماعي. تحتاج هذه الخدمة إلى عمل يومي بشكل دائم طوال فترة التعاقد مع العميل.

لذا، من المهم الانتباه إلى هذه الخدمات، وحاجتها إلى متابعة يومية للتأكد من تنفيذها بالشكل المطلوب من العميل، مع توضيح التفاصيل كافة في أثناء كتابة المشروع على مستقل. يمكنك تجديد المشروع شهريًا على الموقع، طالما التعاقد مع العميل لا يزال مستمرًا.

3. التقييم الدائم للخدمات ومتابعة المستجدات في المجال

تمثل الاستمرارية جزءًا أساسيًا من الجودة، لا سيّما في مجال التسويق الإلكتروني، إذ يهتم العملاء دائمًا بالحصول على الأفضل، مع المقارنة المستمرة بأداء المنافسين والشركات الأخرى. لذا، لا بد من إجراء تقييم دائم للخدمات، والتأكد من جودة المستوى الذي يقدمه المستقلون في أعمالهم، والاستمرار في التعامل معهم بناءً على ذلك.

احرص أيضًا على متابعة المستجدات في المجال، لأنّه يوميًا هناك تحديثات وتطورات جديدة، سواءً من حيث المحتوى أو قواعد استخدام المنصات، مثل تحديث جوجل المتوقع تطبيقه هذا العام. بالتالي ستساعدك متابعة المستجدات على تضمينها كجزء من عملك، والتأكد من كون فريق العمل يؤدي مهامه وفقًا لتطورات السوق والمجال.

4. لا تقصر خدمات التسويق الإلكتروني على إدارة مواقع التواصل الاجتماعي

من الظواهر الشائعة في مجال التسويق الإلكتروني في السنوات الماضية، الظن بأنّ خدماته تقتصر فقط على إدارة مواقع التواصل الاجتماعي. في الحقيقة هذا الأمر خاطئ تمامًا. بالطبع لا ينكر أحد أهمية هذه المواقع مثل فيسبوك وانستغرام وتويتر وغيرها، كجزء أساسي في التسويق الإلكتروني.

لكن في الوقت ذاته، هناك العديد من القنوات التسويقية الأخرى، التي في بعض الأحيان تعطي نتائج أفضل للعملاء. يعتمد اختيار القناة المناسبة على احتياجات العميل ومستهدفاته، لذا لا بد من تقديم خدماتك في جميع القنوات التسويقية المتاحة. من أهم أنواع التسويق الإلكتروني الأخرى إلى جانب مواقع التواصل الاجتماعي:

تحسين محركات البحث

ينقسم التسويق على محركات البحث إلى طريقتين، مجانية من خلال تحسين محركات البحث (Search Engine Optimization) أو كما تعرف اختصارًا بالسيو (SEO). تعتمد هذه الطريقة على بذل المجهود للوصول إلى المراكز الأولى في ترتيب محركات البحث، عبر الكلمات المفتاحية المستهدفة في المحتوى، والسيو الداخلي والخارجي.

أمّا الطريقة الأخرى فهي التسويق من خلال محركات البحث (Search Engine Marketing). وهي استراتيجية مدفوعة، تعتمد على إجراء الإعلانات عبر جوجل، لتظهر هذه الإعلانات للمستخدمين، سواءً عند البحث على الكلمات المفتاحية أو عبر الطرق الأخرى للترويج التي تقدمها جوجل في إعلاناتها.

التسويق عبر البريد الإلكتروني

تعد استراتيجية التسويق عبر البريد الإلكتروني، من أهم الاستراتيجيات المستخدمة في التسويق الإلكتروني، سواءً لجذب عملاء جدد أو للحفاظ على العملاء الحاليين. تعتمد الاستراتيجية على التواصل مع العملاء من خلال البريد الإلكتروني، بإرسال نشرات بريدية لهم.

تحتوي هذه النشرات على محتوى مفيد للجمهور، وتعرف باسم (Lead Magnet) إذ تجذبهم إلى قراءة المحتوى، مما يجعلهم أكثر ارتباطًا وولاءً لك. يمكن أيضًا من خلالها إرسال أحدث العروض أو المنتجات المعروضة، مما يساهم في زيادة المبيعات.

التسويق بالمحتوى

يعتمد التسويق بالمحتوى (Content Marketing) على نشر محتوى مفيد للجمهور، يحفّزهم لمتابعة الشركة ومحتواها، مما يساهم في بناء الثقة نحو المنتجات أو الخدمات التي تقدمها. بالتالي بدلًا من التسويق المباشر للمنتجات، يؤدي التسويق بالمحتوى إلى تعريف الجمهور ضمنيًا بك وبما تبيعه، إلى جانب كسب ثقتهم بشأن جودة هذه المنتجات، من خلال قناعتهم بالمحتوى.

الاعتماد على هذه الاستراتيجيات، وتقديمها كخدمات أساسية إلى العملاء، سيجعل النتائج التي يحصلون عليها أفضل، نظرًا للتكامل بينها، بدلًا من الاكتفاء بمواقع التواصل الاجتماعي فقط. وسيزيد من الخدمات المطلوبة منك في الوقت ذاته.

على سبيل المثال، لكي تنفّذ استراتيجية التسويق بالمحتوى للعملاء، قد يحتاجون إلى خدمات تحسين محركات البحث لتعزيز ظهور مواقعهم في نتائج محركات البحث. ما يزيد من الخدمات التي ستقدمها لهم، وبالتبعية زيادة المقابل المادي الذي تحصل عليه عند تنفيذ هذه الخدمات، إلى جانب تميزك في السوق كشركة تقدم خدمات متكاملة.

5. لا تكن منفذ خدمات فقط بل مقدم حلول للعملاء

من المهم التفكير في طريقة وصف كل شركة تسويق إلكتروني لذاتها. يؤثر هذا في وضعها بالنسبة للعملاء، وفي مقدار الثقة التي يضعونها بها. لذا، لا تجعل شركتك تنفذ خدمات فقط، بل احرص على وصفها كشركة تقدم حلول للعملاء.

في حالة تنفيذ الخدمات، هذا يعني طلب العميل لخدمة معينة، تبدأ في تقديمها له كما يرغب دون اقتراحات. أمّا تقديم الحلول، فهو يعتمد على تحليل احتياجات العميل، وفهم متطلباته جيدًا، من ثم تقديم الحلول المناسبة لذلك، من خلال وضع استراتيجيات تسويقية مناسبة له، بخطة محددة الأهداف.

يؤثر هذا الأمر على نجاحك، ومدى استمرارية العملاء في التعامل مع الشركة، لأنّ تنفيذ الخدمات فقط قد لا يحقق لهم النتائج على المدى البعيد. أمّا تقديم الحلول فهو يؤسس لتسويق ناجح لهذه الشركات، مما يمكنه ضمان تحقيق النتائج المطلوبة للعميل.

تذكّر أنّ هناك العديد من شركات التي تقدم خدمات تسويق إلكتروني حاليًا. لذا التفكير في جميع التفاصيل مهما كانت بسيطة، يعد مطلبًا رئيسيًا لا رفاهية الآن. هذا ما يمكنه ضمان تميزك في إنشاء شركة تسويق إلكتروني قادرة على تقديم الحلول المناسبة للعملاء، وبناء عمل مستمر قادر على النجاح.

تم النشر في: التسويق الرقمي، تأسيس شركة، منذ 8 أشهر