8 نصائح لاقتناص المزيد من المشاريع على مستقل

يومًا بعد يوم، تزداد المنافسة للفوز بفرص مشاريع العمل الحر على منصة مستقل. فأصبح هناك المزيد من المحترفين في المجالات المختلفة، يسعون إلى إقناع أصحاب المشاريع باختيارهم دونًا عن غيرهم لإنجاز مشاريعهم. لذا، نقدِّم لك في هذا المقال مجموعة من النصائح التي تساعدك في اقتناص المزيد من المشاريع على مستقل.

1. استكمل معلوماتك الشخصية

عندما يبدأ صاحب المشروع البحث عن المستقلين، يهتم كثيرًا بالاطلاع على الملف التعريفي الخاص بهم. يعد الملف الشخصي بمثابة السيرة الذاتية الخاصة بك على الموقع، بالتالي هناك بعض البيانات الأساسية التي تحتاج إلى التأكد من وجودها في الملف بالشكل الصحيح.

من المهم التأكد من استخدام اسم حقيقي لحسابك، لا مجال هنا لاستخدام الأسماء المستعارة أو الألقاب. ينطبق الأمر على البريد الإلكتروني الخاص بك، وعلى الصورة الشخصية التي تضعها لحسابك. إذ الأفضل اختيار صورة احترافية مهنية.

بعد ذلك، يمكنك العمل على توثيق هويتك بالموقع، وهو أمر لن يستغرق سوى دقائق معدودة. ستساعدك هذه العوامل على جعل الانطباع الأول عنك احترافيًا لدى العملاء. إذ مجرد الدخول إلى حسابك سيجده حساب موثق لشخص محترف.

2- التخصصية سلاح للتميز

يملك المستقلون عادةً الكثير من المهارات والتخصصات التي يمكنهم العمل عليها. لكن في بداية عملك كمستقل، الأفضل هو محاولة استثمار المهارة التي تملكها أكثر من غيرها، لجذب العملاء وإقناعهم بتوظيفك للعمل على مشاريعهم. لذا، تأكد من إضافتك للتخصص الأكثر ملاءمة بالنسبة لك، مع إضافة المسمى الوظيفي الذي يعبّر عنك في هذا المجال. عندما تضيف مسمى وظيفي واحد فقط، سيظهر هذا في أثناء البحث، بالتالي يزيد من فرصة ظهور حسابك لأصحاب المشاريع.

على سبيل المثال في حالة اختيار التخصص “كتابة، تحرير، ترجمة ولغات”، يمكنك إضافة مسمى وظيفي يتفق مع هذا التخصص مثل: كاتب محتوى مواقع، مترجم وكاتب محتوى. في هذه الحالة يمكنك بناء بقية التفاصيل في حسابك حول هذه التخصصية.

3. أضف فيديو تعريفي خاص بك

يتيح لك موقع مستقل إضافة فيديو تعريفي عنك من خلال يوتيوب. يمكنك استثمار هذه الميزة لحسابك. في المعاملات بين الأشخاص، نحب إنشاء علاقات مع الذين نراهم بأعيننا بالفعل. لذا، يمكن للفيديو الخاص بك تحقيق هذه الميزة، ومساعدة صاحب المشروع في التعرف عليك.

يمكنك في الفيديو إضافة محتوى عن شخصك، المهارات التي تملكها، الخبرات السابقة لك في المجال. بالطبع كلّما كنت متخصص في مجال معين، سيكون بإمكانك استثمار الفيديو في إثبات هذه التخصصية، والحديث عن خبراتك المرتبطة بها.

تأكد من تصوير الفيديو بطريقة احترافية، حتى إذا لم تكن تملك كاميرا، يمكنك فعل ذلك باستخدام الهاتف. المهم هو التركيز على طريقة العرض والتسويق لشخصك في الفيديو، واستخدام أسلوب يقرّبك أكثر من العملاء، ويجعلهم يشعرون بأنّك الخيار الأنسب لأعمالهم.

4. اكتب نبذة تعريفية احترافية

جميع الخطوات السابقة تؤسس لإنشاء حسابك بصورة احترافية، وتفتح المجال لك لإقناع العميل بتصفح حسابك. بعد ذلك يأتي دور النبذة التعريفية كأول عامل من شأنه إقناع العميل بتوظيفك. يمكنك كتابة نبذة تعريفية احترافية من خلال الخطوات التالية:

  • سرد أهم الخبرات

يحتاج العميل إلى معرفة إذا كنت تملك خبرات حقيقية فعلًا أم لا، فهو لا يكتفي بالكلمات التي تذكرها عن ذلك في عرض المشروع. لذا، يمكنك إثبات هذا الأمر من خلال إضافة هذه الخبرات إلى النبذة التعريفية، ليراها صاحب المشروع عندما يدخل إلى حسابك.

في الكثير من الأحيان قد تملك العديد من الخبرات، التي تسعى لإضافتها في ملفك. لكن هذا ليس مفيدًا على الدوام، إذ لا تريد جعل النبذة طويلة. في هذه الحالة، يمكنك التركيز على إضافة أهم الخبرات، التي ترتبط بتخصصك الذي سجلته على مستقل.

ببساطة، معظم أصحاب المشاريع لن يقرأوا النبذة للنهاية، وبالتالي إعادة تكرار اسمك وعمرك وتخصصك أو دولتك لن يفيدك في شيء. على عكس إضافة خبراتك التي تُعد أهم شيء يرغب أن يقرأه صاحب المشروع بل ويبحث عنه.

  • التركيز على الأرقام

يكتفي البعض بسرد الخبرات فقط. على قدر أهمية هذه الخطوة، لكن هناك خطوة أخرى مهمة للعميل، وهي معرفة الأرقام والإنجازات السابقة لك. لأنّها تعطي مصداقية ودليل على الخبرة، كما تؤكد وجود مميزات لديك، وقدرتك على العمل في هذا المجال.

لذا، بدلًا من الاكتفاء بسرد عملك دون تفاصيل، يمكنك وضع الإنتاج الخاص بك خلال هذه الفترة. مثلًا عملت مع شركة معينة لمدة سنتين، وأنتجت خلالها 100 مقال عن ريادة الأعمال والتسويق والإدارة. تعكس هذه الأرقام مع الخبرات مقدار إجادتك للعمل.

  • أسلوب الكتابة

يعتمد العمل الحر على الإبداع في أغلب مجالاته. لذا، يمكنك الاستفادة من هذا في أسلوب كتابتك للنبذة. من خلال كتابة مقدمة مبدعة تجذب انتباه أصحاب المشاريع لك، وتجعلهم يرغبون في توظيفك دونًا عن غيرك. ثم بعد ذلك يمكنك الاستفاضة في سرد خبراتك بالأرقام.

لا يقتصر الأمر على المقدمة، لكن يمكنك في الخاتمة تضمين جملة توضح أسلوبك الراقي والمهذب في التعامل، وتحفّز العميل لاتّخاذ قرار التوظيف. مثلًا “رضا العميل هو هدفي الأول، يسعدني بدء العمل معك على مشروعك”.

5. أضف مهاراتك

لا يقتصر الأمر على الخبرات فقط، لكن هناك المهارات التي تمتلكها، وتساعدك على تنفيذ الأعمال المطلوبة منك. إذا كنت لا تعرف ما هي مهاراتك بالضبط. يمكنك تحليل المهام التي نفذتها سابقًا، ومنها ستقدر على تحديد المهارات المستخدمة في إتمامها.

يتيح لك الموقع إضافة 20 مهارة. لكن هذا لا يعني بالتبعية وجوب تضمين هذا العدد بالكامل. نحن لا نملك المهارات بدرجة إجادة واحدة، بالتالي الأنسب هو التركيز على أقوى المهارات التي تمتلكها. من ناحية أخرى، الأفضل هو وضع المهارات المرتبطة مع خبراتك وتخصصك على الموقع.

يوفر لك الموقع أيضًا فرصة الإجابة عن الأسئلة المعروضة على أكاديمية حسوب، لتظهر هذه الإجابات في حسابك. عندما تجيب على أسئلة مرتبطة بمجالك ومهاراتك بطريقة احترافية، يعكس هذا مقدار المعرفة والخبرة التي تملكها بالنسبة لأصحاب المشروعات.

6. اعتنِ بمعرض أعمالك

في سبيل اقتناص المزيد من المشاريع، فأنت بحاجة إلى وجود معرض لأعمال نفذتها فعليًا، إذ تعد هذه الأعمال هي الإثبات لامتلاكك خبرات حقيقية. كما يرغب العميل في الحصول على جودة معينة لمشروعه، يرغب في التأكد من وجودها مسبقًا قبل توظيفك. يمكنك تجهيز معرض أعمالك من خلال الخطوات الآتية:

  • نماذج الأعمال التفصيلية

ما هي أفضل المشاريع التي أنتجتها سابقًا وترتبط مع تخصصك على مستقل؟ من خلال الإجابة على هذا السؤال، سيكون لديك القدرة على وضع الأساس لمعرض الأعمال الخاص بك، وتحديد أفضل المشاريع التي يمكنك إضافتها إليه.

عند إضافة المشروع، ضع عنوان مناسب يعبّر عنه، ثم أضف وصفًا دقيقًا ومختصرًا للعمل المنجز. إذا كانت هناك أرقام، مثلًا أرقام مشاهدات للفيديو أو عدد قراءات لمقال، ضعها كجزء من النموذج، لأنّها تعكس نجاح المشروع.

يمكنك كذلك إضافة رابط للعمل المنجز، وتاريخ إنجازه والمهارات المستخدمة في العمل. لذا، احرص على تسجيل هذه التفاصيل، مع تحديث معرض الأعمال بأحدث مشروعاتك دائمًا، وإضافة صورة مصغرة في كل مشروع لتظهر معه.

أما إن كنت تبدأ في المجال بدون خبرات سابقة ولم تنجز أعمالًا لأحد بعد، فيمكنك إنتاج أعمال شخصية وإضافتها في معرض الأعمال. مثلًا إنشاء مدونة خاصة بك ونشر محتوى عليها، أو إنجاز مشاريع غير رسمية لبعض الأعمال التجارية الموجودة، مع توضيح ذلك.

  • المرفقات الإضافية

في بعض الأحيان لا يمكنك إضافة كل شيء عن المشروع في جزء الوصف الدقيق. لذا، يوفر لك الموقع فرصة لوضع مرفقات إضافية. يمكن لهذه المرفقات الإضافية مساعدتك في إظهار المشروع بصورة أفضل. من خلال إضافة المزيد من التفاصيل حول تنفيذه.

مثلًا، إن كنت كاتب محتوى وأنتجت محتوى معين أثناء عملك مع إحدى الشركات، وهناك بعض التفاصيل التي لا تظهر في العمل، مثل الهدف أو الرسالة المستهدف وصولها من المحتوى، المعايير التي ركّزت عليها. يمكنك إضافة هذه التفاصيل في مرفق إضافي، ليظهر مع المشروع في معرض الأعمال.

7. تعلّم من الآخرين

يتواجد على منصة مستقل العديد من الخبراء في مجالات مختلفة. يمكنك البحث عن المتخصصين في مجالك، ومشاهدة التفاصيل الخاصة بحساباتهم على المنصة، وقراءة النبذة التعريفية، والاطلاع على معرض الأعمال الخاص بهم.

استفِد من هذه الملاحظات في العودة إلى حسابك، والعمل على تطويره ليصل إلى مستوى مقارب إليهم. بالطبع لا يعني هذا نسخ المحتوى ذاته أو التقليد الواضح لهم، لكن الأهم هو تعلّم طريقة التفكير الخاصة بكلٍ منهم، التي جعلته ينفّذ مشاريع كثيرة على المنصة.

كذلك يتواجد عملاؤك على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، مثل فيسبوك ولينكد إن. لذا، يمكنك الترويج لنفسك هناك، من خلال نشر إجاباتك بأكاديمية حسوب أو نشر معرض الأعمال الخاص بك، على حساباتك في هذه المواقع. مع وضع دعوة إلى اتّخاذ إجراء (Call To Action) لتوظيفك من خلال مستقل.

حتى في حالة عدم حصولك على فرصة لتنفيذ مشروع في نفس اللحظة، ستستفيد من ذلك في الترويج لحسابك، ليعرفك الأشخاص الموجودين في شبكة علاقاتك، بالتالي إمكانية توظيفك في المستقبل. كما سيزيد عدد المشاهدات الخاصة بمشروعاتك على مستقل.

8. راجع طريقة كتابتك لعرض المشروع

من الأشياء التي تزيد من إمكانية توظيفك، هي كتابتك عرض المشروع بصورة مناسبة. في النهاية يبحث صاحب المشروع عن مستقل يمكنه تنفيذ ما يريده بالضبط، فهذا الفيصل بالنسبة له لاتّخاذ قرار التوظيف.

لذا تأكد من كتابتك للعرض بالطريقة المتوافقة مع كل مشروع، بدلًا من استخدام صيغة ثابتة. يبدأ عرض المشروع بكتابة جملة افتتاحية، تحتوي على تحية وترحيب بصاحب المشروع. بعد ذلك، التأكيد على فهم المتطلبات، وإضافة الخبرات السابقة لديك، التي تؤكد قدرتك على تنفيذها بالشكل المطلوب. كما يمكنك التطرق سريعًا إلى محاور العمل التي تنوي البدء بها، لتؤكد أنّك الخيار الأمثل للمشروع.

عندما يقرر أصحاب المشاريع توظيفك، لا تجعل دورك مقتصر على التنفيذ فقط. بل شارك مع العميل بإضافاتك ومقترحاتك، وأظهر فهمك لجميع التفاصيل، وحرصك على مساعدته وإضافة قيمة لعمله. سيساعدك هذا في بناء علاقة جيدة مع العميل، الذي قد يرغب في توظيفك مستقبلًا إذا لاقى عملك قبوله.

حتى إذا لم يتكرر التعاون بينكما، فستضمن الحصول على تقييم جيد في نهاية المشروع. فكلّما زادت التقييمات الإيجابية التي تحصل عليها، تصبح فرصتك في تنفيذ المشاريع أكبر. ومع تنفيذ بقية النصائح الواردة في المقال، سيكون بإمكانك اقتناص المزيد من المشاريع على مستقبل.

تم النشر في: دليل المستقلين منذ 4 أسابيع