كيف توظف أفضل مصمم ويب مستقل؟

لديك فرصة واحدة فقط لتقنع زوار موقعك الإلكتروني بجدارتك بهم عن نُظرائك من المنافسين في السوق، وأن تصفح الويب الخاص بك قد استحق وقتهم بالفعل. في هذه الحالة، لا بد من أن يكون موقعك الإلكتروني مميزًا يترك في أذهانهم انطباعًا رائعًا من الزيارة الأولى. لهذا فأنت بحاجة إلى توظيف مصمم ويب محترف يعمد إلى تحويل أفكارك التجارية إلى تصاميم مميزة لموقعك الإلكتروني.

الفرق بين مطور الويب ومصمم الويب

تمتاز صناعة التكنولوجيا والبرمجة بوتيرتها المتسارعة من التطور المستمر، الأمر الذي أوجد بدوره تخصصات دقيقة في المجال الواحد. ويهدف المطورون المحترفون إلى اكتساب المزيد من المهارات في المجالات المتقاربة، ويتلاشى في هذه الحالة الحدود الدقيقة بين المهنتين. لهذا السبب فإن عدم وضوح الفرق بين وظائف التصميم والتطوير متوقعة ومفهومة، وإليك بيان هذا الاختلاف.

تصميم المواقع

هو عملية فهم متطلبات الموقع الإلكتروني ثم إنشاء نماذج متخيلة لتحقيق تلك المتطلبات على الوجه المطلوب. ويعمد المصمم إلى تكرار إنتاج تلك النماذج والرسومات إلى أن تصبح مكونات صفحات الويب في  وضع مثالي بالنسبة للمستخدم، سهلة للتصفح، وتتكامل مع غيرها في مظهر متناسق ومتكامل. هذا التصميم مهمته دراسة ما تريد من أفكار لنشاطك التجاري وطبيعته الخاصة، ومحاولة من جانب المصمم لإيجاد حلول لما تعالجه في صورة عالية الدقة يسلمها لمطور الويب بعد ذلك للتنفيذ.

تطوير المواقع

التقاطع بين التطوير والتصميم يكون في حالة مطوري الواجهات الأمامية التي تتفاعل مع جانب العميل، أما باقي مهام عملية التطوير فلا التباس فيها. تبدأ مهمة مطور الويب من حيث انتهى المصمم. إذ يأخذ الرسومات البيانية عالية الدقة ثم يبدأ في كتابة رموزها باستخدام لغات HTML وCSS وجافا سكربت. وتجدر الإشارة إلى أن كثيرًا من المصممين ومطوري الواجهات الأمامية قادرين على القيام بالأدوار نفسها.

المهارات الواجب توافرها في مصممي الويب

يمتاز مصممو المواقع بقدرتهم على صياغة خبرة المستخدم قبل أن يكون الموقع شيئًا مذكورًا وقبل أن تنبض فيه الحياة. وتدور مهمتهم حول صياغة التخطيط الهيكلي Wireframing للتفاعلات الأساسية للموقع أو الويب، ثم بعد ذلك رسم نماذج أولية Prototyping يمكن التعديل والتنقيح عليها للوصول إلى المطلوب قبل تسليم هذا العمل للمطور ليجعل من تلك التصورات حقيقة.

1. خبرة عميقة في تصميم الواجهة الأمامية (UI)

تصميم واجهة المستخدم UI هو باختصار تصميم الموقع بعقلية أو من وجهة نظر المستخدِم له. بداية من التخطيط و تصميم الصفحات والقوالب إلى طريقة عرض القوائم المنسدلة ومواقع أزرار الدعوة إلى اتخاذ إجراء (CTA). وينبغي للمصمم أن يكون على إطلاع واسع بالمعايير القياسية لكل صناعة عند إنشاء مواقعها الإلكترونية، وما يحدث فيها من تغييرات واتجاهات جديدة طول الوقت.

2. فهم تجربة المستخدم UX

تصميم تجربة المستخدم هي المنطقة التي يقترب فيها مصمم الويب كثيرًا من طموحاتك كصاحب عمل، وهي في نفس الوقت المحصلة النهائية التي تهدف إليها من خلال موقعك الإلكتروني، عبر تقديمه تجربة شيقة  إلى المستخدم تحبذه على التقدم في قنوات القمع التسويقي المعروفة (Marketing Funnel)

بهذه المهارة يقوم المصمم باستخدام تخطيط الصفحات والمحتوى ووفقًا لمسار (شخصية العميل) الـ Persona يبدأ بمحاكاة مسار المستخدم أثناء زيارة موقعك الإلكتروني. ومن خلال هذا الاختبار يَخْلُص المصمم إلى نقاط في مسار التصفح بحاجة إلى تحسين، يعزز بها تجربة المستخدم لتؤدي في النهاية إلى زيادة معدلات التحويل لدى الزوار.

3. معرفة لغات البرمجة الأمامية

سواء كان المصمم مطور للويب أيضًا أو لا. ينبغي أن يعرف لغات تصميم الواجهات الأمامية HTML و CSS وجافا سكربت وBootstrap وغيرها. تلك اللغات ستُمكنه من معالجة أي مشكلة تطرأ بسهولة وبكفاءة. كذلك تساعده في التحكم في الأنماط والألوان وتعديلها باستخدام التعليمات البرمجية وتتسع بطبيعة الحال نطاق المعرفة في حالة المطور. ولا يخفى على أحد فوائد تعلم لغات البرمجة على المدى الطويل في هذه الصناعة المتطورة.

4. التمكن من أدوات التصميم

للقيام بالمهام التي ذكرناها آنفًا يتعين على المصمم احتراف عدد من أدوات التصميم ليتمكن من التحكم الكامل فيما ينتجه وذلك على الرغم من إمكانية تصميم المواقع الإلكترونية من متصفح الويب ذاته. هذه الأدوات مثل: Photoshop و Sketch وMockplus وIllustrator مفيدة جدًا لمعالجة الصور وتصميم المكونات وصياغة النماذج الأولية، واحترافها من الأشياء الأساسية لعمل المصمم.

5. مهارة السيو

تتعاظم أهمية تعلم مهارة السيو لأي شخص يتشابك عمله مع الويب. وفي حالتنا هذه من الضروري فهم أساسيات عمل محركات البحث، وكيفية إنشاء موقع إلكتروني مُهيأ للتنافس على محركات البحث، ليتمكن رواد محركات البحث على جوجل وغيرها من زيارة الويب في النهاية. لا تقتصر معرفة مبادئ إنشاء موقع يتوافق مع محركات البحث على تعزيز ظهوره وسهولة استخدامه وسرعة أدائه، وإنما من هذه المبادئ يمكن أن ينطلق المصمم ويشرع في تصميم هذا الموقع أو ذاك.

كيف تختار أفضل مصمم ويب على مستقل؟

كيف تختار مصمم ويب على مستقل

في عالم التوظيف الحر لن تكون مضطرًا لسرد عددٍ كبيرٍ من المهارات والمتطلبات لوظيفة المصمم. يكفيك أن تعرف ما تريده لمشروعك القادم وإضافته في وصف المشروع. ثم بعد ذلك تأتي مرحلة المفاضلة بين المستقلين على أساس ما أنتجوه في السابق. وبعد الاتفاق والتنفيذ وقبل أن تدفع فلسًا واحدًا ستُقيّم العمل بنفسك وصولاً لما تريد ثم يتم الدفع. الآن، لنبدأ بتفصيل تلك الخطوات.

وصف المشروع

من هنا دائمًا نبدأ. تختلف المهام والوظائف الخاصة بالمواقع الإلكترونية من جهة البساطة والتعقيد والطبيعة الخاصة للسوق التجاري الذي يستهدفه الويب. وتبعًا لذلك تتفاوت المهارات والمتطلبات المطلوبة لكل مشروع تصميم. اعرف جيدًا أهدافك التجارية والتسويقية من إنشاء هذا الموقع؛ هل هو مجرد موقع بسيط أم متجر إلكتروني أم صفحة هبوط وما هو الهدف البيعي الذي تستهدفه وما هو طبيعة نشاطك التجاري وشخصية العملاء وتوقعاتهم.

يفيدك جدًا في هذا الإطار التعرّف على مواقع المنافسين أو حتى التجارب المميزة التي تملكتك عند زيارة مواقع أعجبتك. احتفظ بنماذج لتلك الأمثلة التي تطمح  إلى الوصول إليها. ولا تنس في الطريق أن تحتفظ كذلك بنماذج لمواقع إلكترونية خرجت منها بخبرة سلبية، كل هذا يساعد المصمم على فهم المطلوب جيدًا.

في نهاية الوصف، لا تنس تحديد إطار زمني واضح لتنفيذ المشروع، وكذلك إضافة أي مهارة أو خبرات سابقة تحتاجها لإنجاز المشروع. إضافة إلى إمداد المصمم بكافة المعايير التصميمية المتبعة في شركتك من الخطوط والألوان والعناصر المرئية والشعار التجاري لعلامتك التجارية ثم انتهاءا بتحديد الميزانية المتوقعة وما يقابلها من سنوات الخبرة المطلوبة.

معايير التقييم

بعد نشر وصف المشروع، سيبدأ هاتفك في استقبال إشعارات المستقلين الذين يرغبون في تنفيذ المشروع. في هذه المرحلة اقصد معرض أعمالهم لتقييم نماذج الأعمال السابقة. وإليك أهم معايير تصميم مواقع إلكترونية مميزة لتتمكن من المفاضلة بين المتقدمين:

  • سهولة الاستخدام: اسأل نفسك هل هذا التصميم سهل الاستخدام بالنسبة للجمهور المستهدف.
  • مراعاة تجربة المستخدم: هل هذا التصميم يخاطب شخصية الجمهور المستهدف.
  • تجاوب التصميم للشاشات المختلفة: هل يمكن تصفح الموقع من مختلف الأجهزة مثل: الهواتف المحمولة على اختلاف مقاساتها، والأجهزة اللوحية وغيرها.
  • الاستفادة: هل يسمح هذا التصميم للمستخدم بالقيام بالإجراءات والوظائف المنوط بها إنشاء هذا الويب من الأساس.

علامات تحذيرية

لتضمن الحصول على أفضل تجربة لتوظيف مصمم ويب، تحتاج إلى الاطمئنان على سير المشروع وجودته النهائية من البداية، ويفيدك في هذه الحالة الانتباه إلى تلك العلامات التحذيرية عند تصفح معرض الأعمال الخاص بالمرشحين على مستقل:

  • تصاميم غير متوافقة مع الجوال: أغلب مصادر الزيارات التي تأتي إلى موقعك تكون عبر الهواتف الجوالة التي يحملها الناس معهم في كل مكان. لذا إن كان التصميم لا يتوافق وأبعاد الجوال فإنك في هذه الحالة تغامر بجمهورك الأكبر من العملاء المحتملين.
  • صعوبة الاستخدام: إن كان التصميم معقدًا وينطوي على صفحات كثيرة ولا يستطيع الزائر تصفحه بسهولة فهذا إنذار بارتفاع معدل الارتداد (Bounce rate) الذي قد يدل على صعوبة التصميم.
  • لا وجود لنماذج أولية: المصمم الذي لا يعرف الطريق لبناء الموقع الإلكتروني ويطبع عمله العشوائية وغير مهتم بالاتجاهات الجديدة في هذه الصناعة غير جدير بأن يقف على هذه المهمة وما تمثله من تنافسية عظيمة لنشاطك التجاري.

بعد كتابة المشروع، يكون الوقت قد حان لتصفية المتقدمين إلى مجموعة أقل من المصممين لتختار الأفضل بينهم. ويمكنك تصفح تقييماتهم وآراء العملاء السابقين حولهم، ولا تنس بدورك أن تقيمهم بعد انتهاء المشروع لتساعد غيرك من أصحاب المشاريع في الوصول إلى الأفضل.

تم النشر في: دليل أصحاب المشاريع، كيف توظف، منذ 3 أسابيع