كيف تجذب المستقلين المحترفين إلى مشروعكآخر ما ترجوه عند إضافة مشروع جديد على منصة مستقل لتوظيف المستقلين هو أن ينتهي بك الأمر إلى المفاضلة بين مجموعة من العروض التعيسة لمستقلين محدودي الموهبة أو الكفاءة. والسؤال الذي سيلح عليك هو كيف تجذب أفضل المستقلين المحترفين لمشروعك الجديد، لتحقق أقصى استفادة ممكنة من المكاسب التي يوفرها العمل الحر للشركات وأصحاب المشاريع؟

قبل الإجابة عن هذا السؤال ينبغي الإشارة إلى أن مستقل هو أكبر منصة عمل حر عربية، تجمع تحت مظلتها مستقلين كُثر يتفاوتون في الخبرة والمهارة والكفاءة. ما يعني زخمًا في العروض ومفاضلة بين كفاءات مختلفة، قليل منها قد لا يكون مناسبًا لمشروعك. لذا، اتبع النصائح الآتية على أفضل نحو لكي تستقطب المستقلين المحترفين وأكثرهم كفاءة.

1. اكتب صياغة واضحة ومحددة للمشروع

أ. اختر عنوانا دقيقًا

فيما لا يتجاوز 100 حرف، اختر عنوانًا للمشروع يجمع بين الاختصار والدقة. ويساعد المستقل على فهم العمل الذي تريد إنجازه من الوهلة الأولى، ويدل على احترافية الصياغة بحيث لا تجذب سوى المستقلين ذوي الصلة.

على سبيل المثال، إذا كنت تبحث عن من يؤلف كتابا إلكترونيا طبيا، بدلا من كتابة “إنجاز كتاب إلكتروني” الذي قد يجذب فئات مثل مصممي الجرافيك والمحررين والمدققين اللغويين والمؤلفين. اكتب “تأليف دليل تعليمي إلكتروني عن الإجراءات الوقائية”. سيجذب هذا العنوان المؤلفين فقط وخاصة من لديهم دراية بالمجال الطبي. مثال آخر: بدلًا من “تصميم جرافيك” جرّب “تصميم جرافيك لشعار شركة يتطلب مهارة في التايبوجرافي”.

ب. اكتب وصفا ثريا

يتعامل المستقلون المحترفون بجدية حقيقية مع المشاريع التي يقدمون عروضهم عليها. ويحرص المستقل على استهداف المشروع الذي يعلم قدرته على إتمام إنجازه بجودة رائعة تجلب له تقييمًا إيجابيًا. لذلك فإن وصف المشروع هو العامل الأكثر أهمية الذي في ضوئه سيتخذ المستقل قراره بتقديم العرض من عدمه.

كلما كان الوصف واضحا ومفصلا كان ذلك أفضل، إذ لا يفضّل المستقل المحترف إنفاق وقت وجهد في تقديم عرض على مشروع غامض يكتشف لاحقًا بعد التعرف على مزيد من التفاصيل في الرسائل أو أثناء التنفيذ أنه لم يكن مناسبا له. اشرح بشمولية ودقة نطاق العمل المطلوب، واذكر العديد من التفاصيل الهامة.

على سبيل المثال: توجيهات محددة ينبغي على المستقل الالتزام بها، ومستوى الخبرة، والأدوات أو البرامج المطلوبة، والهدف من المشروع، تحديات من المهم التغلب عليها أثناء التنفيذ، وهل المشروع قابل للتجديد؟ وإذا كان العمل المطلوب في مراحله الأولية ولم تتضح كل ملامحه بعد، شارك في الوصف مفهومك عن المشروع لكي يقرر المستقل إذا كان بمقدوره رسم ملامحه التفصيلية بنفسه أم لا.

من بين أكثر الممارسات فعالية في إبلاغ وجهة نظرك للمستقل مشاركة أي ملفات أو مصادر استرشادية. على سبيل المثال؛ رابط لنموذج مماثل للعمل الذي تريده، ملفات توضيحية أو موارد مطلوبة للتنفيذ. أدرج هذه الروابط في الوصف، أو استخدم أحد التطبيقات السحابية مثل: جوجل درايف لرفع الملفات المطلوبة، ثم أضف الرابط بعد التأكد من تفعيل خيار المشاركة.

ج. أضف المهارات باعتدال

بالرغم من أن حقل المهارات ليس إلزاميا، إلا أنه يمثل فرصة لك للتأكيد على مهارات معينة مطلوبة لتنفيذ المشروع. حدد المهارات المطلوبة سواء كانت مهارة تقنية أو إبداعية، تنظيمية أو بحثية، لغوية أو غيرها. مع الانتباه إلى إدراج المهارات الضرورية فقط، وعدم الإسراف في استخدام هذه الخاصية لكي لا تضر أكثر مما تنفع.

إذ تعني القائمة الضخمة من المهارات  أمرًا من اثنين، عددا أقل من المستقلين المؤهلين أو ميزانية أعلى تفي بهذا الكم من المهارات. إذا لم تكن متأكدًا من المهارات التي يحتاجها مشروعك اسأل أحد المقربين من الأصدقاء أو فريق العمل ممن لديه خبرة بالمجال، أو استخدم جوجل لاكتشاف القائمة المحتملة من مهارات تنفيذ هذا المشروع ثم اختر ما تريده منها.

2. حدد المهام المطلوبة بدقة

احذر من الخلط بين المهام المختلفة في مشروع واحد، مثلًا أن تطلب إنشاء موقع بحيث يتولى المستقل ثلاث مهام مختلفة: برمجة الموقع وتصميم الصفحات وتصميم تجربة الاستخدام، أو مثلًا المزج بين مهام تصميم الجرافيك وكتابة المحتوى معًا في مشروع.

يستبعد المستقلون المحترفون هذا النوع من المشاريع من حساباتهم لأنها تهدر طاقتهم في أعمال ليست من صميم خبرتهم، ويفضلون استثمار هذا الجهد في مشاريع تطلب مهامهم المتخصصة بما يوفر عائدًا أعلى ونتائج احترافية مضمونة.

3. جزّء المشروع الكبير إلى مشاريع أصغر

النصيحة المكملة للنصيحة السابقة هي أن تجزيء مشروعك الكبير إلى مشاريع أصغر بميزانيات أقل. فمثلًا إنشاء متجر إلكتروني ضخم يستحيل على مستقل واحد فقط أن يتولى إنجازه من الألف إلى الياء. ينبغي أن ينقسم هذا المشروع على الأقل إلى مشروع تطوير، ومشروع تصميم تجربة المستخدم، ومشروع تصميم جرافيك، ومشروع إنشاء محتوى.

تكون التجزئة دائمًا في صالح المشروع وتحافظ على كل العناصر الرئيسية منفذة بدقة مستوفية كل مقومات الجودة. وتوفر هدر الوقت في التعديلات والتحسينات وتنتج مخرجًا نهائيًا متكاملًا جميع جوانبه مصقلة يرقى إلى مستوى توقعاتك.

4. اختر ميزانية عادلة تناسب حجم المشروع

المحدد الثاني الأكثر أهمية في عملية اتخاذ القرار لدى المستقل هو ميزانية المشروع. لا شك أن التكلفة الفعالة لتوظيف المستقلين هي سبب رئيسي يدفع أصحاب المشاريع ورواد الأعمال لاختيار العمل الحر بدلًا من التوظيف الدائم. ولكن وجهة نظر المستقل المحترف هي أمر مهم لا يجب إغفاله، فقد أنفق جهدًا ووقتًا ليس بالقليل لكي يبلغ مستواه الاحترافي الحالي.

في ضوء ذلك، يتوقع حسن تقدير صاحب العمل لكفاءته وخبرته والجهد المبذول لإنجاز المشروع. كما أنه في الغالب سيكون مطلوبا للعمل مع أكثر من عميل، ما يجعله يفاضل بين العملاء ليركز جهوده مع العميل صاحب الميزانية المرتفعة موازنة بالعميل صاحب الأجر المنخفض.

يستخدم المستقلون خاصية البحث وفقًا للميزانية أثناء تصفح المشروعات الجديدة بحيث تعرض نتائج البحث مشروعات لا تقل ميزانيتها عن رقم معين. لذلك لا تسارع باختيار ميزانية قليلة وإنما اختر ميزانية “عادلة” تتناسب مع المشروع.

ميزانية المشروع على منصة مستقل هي مدى بين رقمين تتيح للمستقلين حرية طرح العروض. اختر مدى تقريبي للمبلغ الذي تود إنفاقه، وضع في اعتبارك عند اتخاذ القرار مجموعة من العوامل المؤثرة في الميزانية مثل: حجم المشروع، أو مستوى الخبرة، أو الموقع الجغرافي، أو متوسط المشاريع المشابهة، أو سرعة الإنجاز.

5. حدد مدة زمنية واقعية مناسبة لحجم المشروع

ما لم تكن بحاجة إلى إنجاز المشروع على وجه السرعة، اختر مدة متوسطة متوقعة للتسليم تتناسب مع حجم المشروع. المدة المتوقعة الضيقة ستستقطب المستقلين المتفرغين فقط، والمدة الأطول من اللازم قد توحي بقلة خبرتك.

لذلك لا مانع من بعض المرونة في اختيار مدة التنفيذ لكي تشجع المستقلين المحترفين ممن يعملون على مشاريع أخرى على إضافة عروضهم، فتزداد جودة العروض. بعد الإنتهاء من ملء الحقول السابقة، راجع المشروع جيدًا للتأكد من خلوه من أي أخطاء إملائية أو تعبيرية توحي بالتسرع أو تخصم من احترافيتك.

ثم اترك وقتًا كافيًا للمستقلين -عدة أيام- لتقديم عروضهم دون تعجل في الاختيار. يمنح ذلك المستقلين المحترفين ذوي جداول العمل المزدحمة فرصة مشاهدة المشروع وتقديم عروضهم. ثم انتقل بعد ذلك إلى مرحلة دراسة العروض واختيار المستقل الأفضل لمشروعك.

قصص نجاح المشاريع على مستقل أصبحت لا تحصى، وتزداد أعداد المستقلين المحترفين على المنصة مع نمو سوق العمل الحر. لا يتطلب الأمر منك سوى الانتباه للنقاط السابقة وإجادة توظيف الأدوات التي يوفرها لك موقع مستقل عند إضافة مشروعك لتبدأ في اجتذاب أفضل المستقلين لتقديم عروضهم. نرجو لك مشروعًا موفقًا.

تم النشر في: دليل أصحاب المشاريع منذ 4 أشهر