كيف تتفوق على منافسيك في السوق

كيف تتفوق على منافسيك في السوق

تبتعد شركة آبل التي تبلغ قيمتها السوقية 146.3 مليار دولار عن منافسيها الرئيسيين عندما تأتي في المرتبة الثانية مباشرة بعد أمازون، في قائمة Brand Finance ، الشركة الاستشارية المتخصصة في العلامات التجارية، التي أعلنت عن ترتيبها لأشهر العلامات التجارية في العالم عام 2018، تأتي آبل في المرتبة الثانية بعد أمازون، وفي المرتبة الأولى في قائمة منافسيها الرئيسين دون أن تلاحقها مباشرة أي من الشركات المنافسة من مصنعي أجهزة الكومبيوتر، أو مصنعي الهواتف الذكية،  وبذلك تحتل ترتيب قائمة أشهر الشركات التقنية التي تصنّع في المقام الأول، الهواتف وأجهزة الكومبيوتر.

تحذير: مشاكل العمل من المنزل وكيف تتخطاها

لعلك تعلم أن التوظيف عن بعد له من المميزات ما يجعله خيارًا مثاليًا لكثير من الشركات الناشئة أن يعتمدوا عليه، وبالرغم من كثرة تلك المميزات، وبالرغم من قلة مشاكل العمل من المنزل والتي تُعد على الأصابع، إلا أنه من المهم جدًا عليك كصاحب شركة ناشئة أو كمستقل تعمل من المنزل أن تتخطى هذه المشكلات وتتغلب عليها، لأنها قادرة على إفشال مخطط العمل من المنزل، وقد تضيع عليك الكثير من الفرص الرائعة.

ونحن هنا في هذا المقال لا نستعرض المشاكل الذاتية التي تواجهك أنت كمستقل تعمل من المنزل من ملل وعزلة وخلافه، ولكننا نتحدث بشكل خاص عن تلك المشاكل التي تواجه المستقل والتي تؤدي إلى فشل مخطط العمل من المنزل وتعرقل خطاه، كما ونقدم حلولًا بسيطة تساعدك على تخطي كل مشكلة.

خمسة أمور لا تعرفها عن الجودة يمكن ان تؤثر على شركتك

كثيرًا ما نسمع كلمة الجودة تتردد على الألسنة في أوصاف المشروعات بل في حياتنا البسيطة؛ فتجد أحدنا – على سبيل المثال – يتعمد شراء المنتج المصنوع في اليابان لأنه جودته رائعة، بينما تجد آخر يمدح في جودة نفس المنتج المصنوع في دولةٍ أخرى، وهكذا يختلف تعريف ومعنى الجودة في عقول مستهلكي المُنتجات ومُستخدمي الخدمات، فكل إنسان له تعريف مختلف عن نظيره فيما يتعلق بالجودة، وربما كان هذا سببًا في اختلاف مفاهيم الجودة بين العلماء أنفسهم.

على كل حال، ونظرًا لتباين المفاهيم، يُمكننا أن نُعرّف الجودة بأبسط تعريف على أنها الالتزام بمتطلبات ومواصفات المشروع، وتلبية تطلعات أصحاب المصلحة في المُنتج أو الخدمة مع انخفاض نسبة العيوب.

50 نصيحة لمؤسسي الشركات الناشئة لن تريد تجاهل واحدة منها

يتميز الرياديون بشغفهم الدائم بالتعلم، وبحثهم الحثيث عن كل معلومة أو نصيحة قد تُساعدهم على اتخاذ القرارات السديدة بشأن شركاتهم الناشئة، وسواءً كُنت مالكًا لشركةٍ ناشئةٍ أو تسعى لتأسيس شركتك، فستجد في السطور التالية خمسين نصيحة لا تريد تجاهل واحدة منها، جمعناها من عصارة ما كتبه المبدعون، مما نقلوه عن الرياديين والمؤسسين العصاميين البارعين أصحاب الشركات العملاقة التي بدأت صغيرة، ثم أضفت القليل من الخبرات الشخصية التي مررت بها.

7 مقالات بريادة الأعمال ستساعدك على إدارة شركتك الناشئة

كمؤسس لمشروعك الناشئك أو مشروعك التجاري، فإنه تقابلك الكثير من الأمور التي تحتاج إتخاذ قرارات حكيمة، وإلا ربما قد تسوء الدنيا وتسقط الشركة في بضعة أيام. لذا من المهم دومًا القراءة وزيادة معرفتك بأهم التقنيات والنصائح التي قد تساعدك وتساعد فريق عملك، ككيفية إختيار أعضاء فريق تعتمد عليهم، كيفية الموازنة بين مشروعك ووظيفتك إذا كنت بالبدايات، معرفة القيمة الواقعية لشركتك حتى تتفاوض مع المستثمرين وأنت على أرض صلبة وغيرها من الأمور المحورية.

من حسن الحظ أنه توجد أكاديمية عربية كأكاديمية حسوب تقدم تلك النصائح والشروحات بلغة عربية فصحى، يقوم عليها خبراء في المحتوى والتحرير والترجمة، حتى تستطيع الحصول على المعرفة التي تريدها وتحتاجها من مؤسسي أكبر الشركات وأشهر المدونين بالمدونات الغربية والعربية.

بهذه المقالة جمعنا لك 10 مقالات مهمة ستساعدك في تغيير أسلوبك وتفكيرك حتى يتسارع نمو شركتك كما تطمح وتستخدم تلك المعرفة في مكانها .. فلنبدأ.

6 مقولات مُلهمة لـ “بروس لي” في ريادة الأعمال

ريادة الأعمال معتركٌ صعب فالكثير ممن يدخلونها يصابوا بهزيمة نكراء ولا ينهضون مجددًا، لدي العديد منهم المهارات والقدرة على المواصلة بسوق العمل لكن يفقد جميعم المبدأ الأساسي للاستمرار بريادة الأعمال وهو طريقة التفكير.

بروس لي هو ممثل فنون قتالية صيني الأصل وأمريكي الجنسية معلم للفنون القتالية ، يعتبر الأكثر شهرة في مجال الفنون القتالية، تتشابه حياته كثيرًا مع ريادي الأعمال فهو لم ينل شهرته هذه بسهولة ولم يفرض نفسه على السينما الأمريكية من فراغ.

في 6 مقولات ملهمة ستجد كرياديّ أهم الدروس التي يمكنك تعلمها من أسطورة الفنون القتالية بروس لي ..

4 خطوات لبناء مشروع ناشئ سريع النمو

لا شيء مؤكد حتى تتحدث الأرقام، من الفكرة وحتى لحظة الحصول على العميل الأول رحلة طويلة شاقة ومتعبة، تتطلب الكثير من الجهد والأموال والبذل حتى ينمو المشروع بخطوات ثابتة، لكن ماذا لو أردنا تسريع نموه بحيث تتضاعف تلك الخطوات الثابتة. هل يمكن اتخاذ طرق مختصرة والوصول لأول عميل.

الإجابة الطموحة هي نعم .. والسؤال الصعب هو كيف؟

من خلال أربع خطوات تبدأ من بناء المشروع وحتى تحقيق الأرباح الأولى للمشروع نجيب على هذا السؤال.

+100 مصدر وأداة مجانية لريادة الأعمال والمشاريع الناشئة

يعتبر كل شخص ريادي أعمال طالما لديه الجاهزية ليفشل، ليجرب، ليبتكر أفكارًا، وينفذها أو يبيعها، لن أطيل عليكم بالمقدمة فأمامنا قائمة طويلة من الأدوات والمصادر المجانية التي تستطيع من خلالها (تصميم – تطوير – تسويق ..) شركتك الآن، على أن يكون بجيبك أو حسابك البنكي بضع دولارات ثمن اشتراك الإنترنت لستة أشهر قادمة .. الشهور الأولى في رحلتك بعالم ريادة الأعمال والمشاريع التجارية 😉

6 مبادئ بريادة الأعمال ستتمنى لو عرفتها مبكرًا

ريادة الأعمال مضمار صعب، 90 % من الشركات الناشئة تفشل، هذه ليست مبالغة، هذه إحدى إحصائيات موقع allmandlaw، فالأمر لم يعد لذوي الهوايات أو أصحاب مسايرة الموضة، أو حتى أولئك ممن يسعى للنجاح السريع، ريادة الأعمال كلمة أصبحت جذابة للغاية لأي شخص يبحث عن إشباع احتياجاته بأعلى هرم موسلو.

يعد كتاب Rework من أشهر الكتب التي تناولت ريادة الأعمال وأنظمة العمل الخاصة بالمشاريع الناشئة والعمل عبر الإنترنت من وجهة نظر مختلفة تمامًا، وينصح بقراءة هذا الكتاب لأي ريادي أو مستقل يعمل لحسابه الخاص الكتاب لصاحبيه مؤسسي شركة 37Signals مطورو خدمة إدارة المشاريع الشهيرة BaseCamp، في السطور التالية تلخيص لعدة أفكار مهمة ستتمنى لو عرفتها قبل إطلاق مشروعك الناشئ.