كيف توظف مهندس ميكانيكي مستقل

يمثل مهندس الميكانيكا احتياج مهم لجميع المشاريع الهندسية بأنواعها، إذ يضم في جعبته كل ما هو ميكانيكي تقريبًا. يمكن لمهندس الميكانيكا المستقل أن يؤدي الكثير من الأعمال عبر الإنترنت، فيضع مخططات تصميم وتركيب الآلات بالمصانع ومشاريع البناء، علاوة على إعداد التقارير الفنية ومواصفات العمل والخطة الزمنية والميزانية.

كما تتشعب مهامه على أرض الواقع بمجالات أخرى مثل: تصنيع وسائل المواصلات بما في ذلك السيارات والقطارات والطائرات، وميكانيكا القوى والمحركات، ومحطات الكهرباء والتوربينات، وأنظمة مكافحة الحريق، والأنظمة الحرارية وأنظمة الأمان المميكنة، حتى الصرف الصحي والضخ.

لماذا يُفضّل توظيف مهندس ميكانيكا؟

تكلف الآلات والمعدات الميكانيكية الآلاف وربما الملايين، مما يستدعي توظيف مهندس ميكانيكا ذو خبرة كبيرة كي يصمم ويباشر كل ما هو متعلق بها. إضافة إلى مساهمته في التشاور مع زملائه من التخصصات الأخرى مثل المهندس المدني والمعماري ومهندس الكهرباء حول تصميمات وإجراءات تركيب المعدات وتشغيلها، وحل أي مشاكل أو أعطال متوقعة قد تحدث مثل التعرض لتلفيات داخلية ضمن الأجزاء الميكانيكية بالبناء يصعب حلها.

لذا، تنفيذ أي مشروع صناعي كان أو هندسي أو حتى مشروع بناء بدون وجود مهندس ميكانيكا من إحدى المخاطر التي قد تُسبب خسائر كبيرة مستقبلًا. فلا غنى عن وجود مهندس الميكانيكا في جميع المشاريع كبيرها وصغيرها، لتطبيق العلوم الهندسية بالأجزاء الواقعة ضمن اختصاصه المهني، وضمان تطبيق معايير الجودة والسلامة في أثناء العمل والتشغيل بعد ذلك.

ما هو دور مهندس الميكانيكا؟

1. تصميم المعدات والأنظمة الحرارية

يختص مهندس الميكانيكا بالتصميم الميكانيكي للمعدات المتحركة، وكل ما يتعلق بالأعمال الحرارية والميكانيكية. على سبيل المثال في مشاريع البناء، يتجه إلى تصميم أنظمة التبريد والتدفئة، بجانب المصاعد والأجهزة الميكانيكية، كما يصمم نظام مواجهة الحريق.

في بعض مشاريع البناء، يساهم مهندس الميكانكيا في تصميم أنظمة ضخ المياه كالمواتير، ومشاركة الإنشائي في تصميم نظام الصرف الصحي وطريقة تشغيله. ويمكن للمساته أن تضيف الراحة والرفاهية إلى البناء مثل: تصميم الأنظمة الأوتوماتيكية لتحريك الأبواب والشبابيك بالتشارك مع مهندس الكهرباء.

أما في المصانع، يقوم بتصميم الآلات وطريقة تركيبها بحيث تبني في النهاية خطوط إنتاج متكاملة للمصانع والشركات. بينما يتجه عمله في مشاريع المنتجات إلى تصميم الأجزاء الميكانيكية ذاتها، وإجراء تعديلات وتطويرات على الجاهز منها إن لزم الأمر. ومن ضمن منتجات المهندس الميكانيكي، المحركات وأجزاء السيارات ومعدات التبريد والقطع الميكانيكية في الآلات على سبيل المثال لا الحصر.

2. تحديد المعدات المناسبة

في عالم الآلات، تتواجد معظم المعدات مصنعة وجاهزة للتركيب طبقًا للمواصفات المطلوبة، وهنا يأتي دور مهندس الميكانيكا في اختيار المناسب منها للمشروع من حيث الجودة والتكلفة. ففي العمارات السكنية مثلًا، يُحدد نوع المصاعد طبقًا للضغط الواقع عليها والمساحة المسموح بتركيبها داخلها والقدرة الكهربائية المتاحة، ويفعل المثل بالنسبة لأنظمة التبريد والتدفئة والحريق. بينما في المصانع ومشاريع المنتجات، يحدد الأجزاء الميكانيكية التي يتطلب تجميعها سويًا لبناء خط إنتاج أو تحديد المنتجات التي تشمل الأجزاء المتحركة.

3. وضع التكاليف وتحديد الزمن

من أدوار المهندس الميكانيكي إعداد ميزانية المشروع بالجزء الخاص به، وتحديد الزمن الذي يستغرقه تركيب الآلات والأنظمة الميكانيكية.إضافة لذلك، يختص بوضع خطة وزمن تجربة التركيبات، إذ يتم متابعتها فترة بعد تركيبها للتأكد من سلامتها  وإصلاح الأعطال بها إن ظهرت.

4. الإشراف على صيانة المعدات

يشرف مهندس الميكانيكا على صيانة الآلات والأنظمة الميكانيكية إذا تعرضت لأعطال. فيحدد موضع العطل اعتمادًا على التصميمات الهندسية النهائية التي وُضعت بعد انتهاء المشروع (As Built Drawing)، ويقرر أفضل طريقة لحله بسُبل هندسية مدروسة.

من الممكن الاعتماد على مهندس ميكانيكا عن بعد في الاستشارات الخاصة بالأعطال الميكانيكية قبل الشروع في طلب فني متخصص لإصلاحها، إذ يضمن احترافية التعامل معها؛ وخصوصًا بعد تزويده بجميع المعلومات اللازمة حول الخلل.

كيف توظف مهندس ميكانيكا مستقل؟

يضم موقع مستقل، أكبر منصة عمل حر عربية نخبة من أفضل مهندسي الميكانيكا بالعالم العربي. فيمكنك إضافة مشروعك بالتفاصيل اللازمة وتوظيف مهندس ميكانيكا محترف بسهولة، أو حتى توظيف فريق كامل من المهندسين إن تطلب الأمر. إليك في النقاط الآتية أهم شروط توظيف مهندس ميكانيكا مستقل:

1. الدراسة الأكاديمية

هندسة الميكانيكا من أهم وأصعب التخصصات التي تتطلب دراسة أكاديمية لمدة 5 سنوات بإحدى كليات الهندسة. علاوة على قيد النقابة التابع لها المهندس كي يُصرح له بمزاولة المهنة، ومن الممكن التأكد أيضًا من خبرته العملية سواء من خلال سؤاله بشكل مباشر أو الاطلاع على معرض الأعمال وتقييمات عملائه السابقين.

من المهم توظيف مهندس ميكانيكا عندما يتعلق الأمر بالآلات، إذ أن الاعتماد على تخصص هندسي آخر يُخل بسلامة التركيبات ولا يضمن تصميمها بجودة جيدة.

2. إتقان البرامج الهندسية

يستخدم مهندس الميكانيكا عدة برامج مهمة لإنجاز عمله، أهمها:

  • أوتوكاد: تقدم شركة أوتوديسك إصدارين من برنامج أوتوكاد الشهير إلى مهندسي الميكانيكا على وجه الخصوص، هما (AutoCAD Mechanical) و(AutoCAD MEP)، ويعتمد عليهم في تصميم الأنظمة والأجزاء الميكانيكية.
  • سوليد ووركس: يتقدم برنامج سوليد ووركس SolidWorks على أوتوكاد في استخدام مهندسي الميكانيكا له، فهو أسهل وأكثر انتشارًا، ويمكن أن يتم الجمع بينهما لإخراج أفضل التصميمات.

بالإضافة لإتقان البرامج الهندسية، قد يعزز مهندسي الميكانيكا مسيرتهم المهنية من خلال تعلم دورات خاصة مثل: دورة التكييف وتبريد، ودورة برمجة وتشغيل الماكينات، ودورة تشكيل المعادن. علاوة على الدورات التي تتاح لجميع التخصصات لتعزيز مستواهم مثل إدارة المشاريع (PMP).

3. حل المشكلات

رغم أنها ضمن المهارات العامة التي يمكن للجميع إتقانها، إلا أن الهندسة الميكانيكية على وجه الخصوص من التخصصات النادرة التي تدرسها بشكل أكاديمي في مواد دراسية عدة. كما تعد من المهارات التي يكتسبها المهندس من خبرة العمل، إذ لا يخلو من المشاكل اليومية التي تطلب حلول إبداعية وسريعة لحلها.

يستخدم مهندس الميكانيكا مهارة حل المشكلات لمواجهة التعقيدات التي قد تواجهه في وضع نظام محكوم بعوامل أخرى كالتصميمات الإنشائية والمعمارية. ونظرًا لعدم إدراك التخصصات الأخرى لكل أسس الميكانيكا، قد تحدث تضاربات في التصاميم؛ مما يستدعي النقاش فيها وحلها على الفور قبل الشروع في التنفيذ.

4. البحث والتطوير

نظرًا لارتباط مهمة مهندس الميكانيكا بتوفير أجزاء ميكانيكية جديدة ضمن أنظمة مختلفة، يلجأ إلى إجراء أبحاث ودراسات متعمقة لتحديد أفضل الخيارات وتصنيعها أو تركيبها بالشكل المطلوب. لا يتعرض الميكانيكي في الغالب لنظامين متشابهين تمامًا طوال مسيرته المهنية، مثله مثل باقي التخصصات الهندسية لكن على مستوى أعقد؛ ما يعني حاجته الدائمة للبحث عن أفضل البدائل الحديثة أو تطوير القديم.

كيف تستلم العمل من مهندس ميكانيكي؟

يُسلم مهندس الميكانيكا ضمن عمله عددًا من الملفات والتصاميم ومنها الآتي:

  • تصاميم المشروع: يرسم المهندس الميكانيكي لوحات تصميمية لأنظمة الحريق والتبريد والتدفئة، علاوة على الأجزاء الميكانيكية نفسها أو تطويراتها. يتطلب تسليم هذا الملف إرفاق مصدره الأولّي حال إجراء تعديلات مستقبلية، علاوة على ملف العرض سواء في شكل صور أو ملف PDF.
  • حصر الكميات والتسعير: يحصر مهندس الميكانيكا جميع المعدات والقطع الميكانيكية التي يحتاجها في مشروعه، مثل عدد التكييفات المطلوبة وأنواعها، ويحدد أسعارها في السوق ضمن خطة الميزانية.
  • ملف المواصفات الفنية: المواصفات الفنية أشبه بقواعد العمل، و تختلف من مشروع لآخر نظرًا لاختلاف التصميمات، ويشمل ملف المواصفات (PDF) جميع البنود الواجب الالتزام بها في أثناء التنفيذ، ومواصفات لخامات المعدات طريقة تركيبها.
  • النوتة الحسابية: تشمل النوتة الحسابية جميع المعادلات التصميمية للأعمال الميكانيكية، بجانب أبعاد ومواصفات الأجزاء والقطع المصممة خصيصًا للمشروع.

يتضمن أي مشروع هندسي عددًا من التخصصات الهندسية التي تعمل مجتمعة لإتمامه على أكمل وجه، بما في ذلك تخصصات؛ المهندس المعماري والمهندس المدني ومهندس الكهرباء، وحتى مهندس الميكانيكا ومهندس الديكور. من المهم توظيفهم جميعًا من البداية وإتاحة قنوات التواصل بينهم للنقاش حول المشكلات المحتملة، واقتراح أفضل الحلول والتصاميم. ما يدعم إنتاج عمل مكتمل الأركان دون تلفيات أو ثغرات مستقبلية، علاوة على ضمان أعلى جودة وأقل تكاليف.

تم النشر في: دليل أصحاب المشاريع، كيف توظف منذ 3 أسابيع