مختار سيد صالح: نجحت في العمل الحر بكثير من الإصرار وعلوّ الهمة

مختار سيد صالح قصة إبداع وتميز مثيرة للاهتمام، لم يتميز فقط في عمله في التطوير والبرمجة، بل تميز في الأدب أيضا، أنتج مجموعة من الأعمال الشعريّة و الأدبيّة، حصد المركز الأول في عدة جوائز أدبيّة محليّة وعربيّة مرموقة أهمّها جائزتا الشارقة للإبداع العربي (2011) وجائزة سعاد الصباح للإبداع الفكري والأدبي (2017)، أصدر أيضا مجموعة من المؤلّفات التقنيّة ضمن مجال الاختصاص الأكاديمي، تميّز كمستقل في العمل الحر عبر الإنترنت، وكموظف في شركة برمجيات في ماليزيا، في هذا اللقاء، يتحدث عن تجاربه ونجاحاته:

لماذا قصص نجاح عملائك هي نجاح لمشروعك التجاري أيضًا؟

يمكن إعتبار أي عمل تجاري علاقة بين فريق مشروع ناشئ وعملائهم، بين باعة وزبائن. هذه العلاقة لا تعمل أبدًا في إتجاه واحد وإذا وُجد عمل تجاري يعمل بهذه الطريقة فإن مصيره للفشل.

لضمان نجاح أي مشروع ناشئ أو تجاري يجب أن يحرص فريق العمل أن تكون علاقتهم مع العملاء علاقة في الإتجاهين. عبر التواصل الدائم مع العملاء ومراقبة تقييماتهم.

المشروع الناشئ أو التجاري يعمل على حل مشكلة لدى العميل، يقوم بتثقيفه حول منتجات أو خدمات المشروع وكيفية تقرير الخيار الأمثل لحالته، وفي نفس الوقت يبدي العميل رأيه وتقييمه في الحلول المقدمة من قِبل هذا المشروع التجاري، بل وإذا نجح فيجب أن يشارك نجاحه الشركة أو المشروع الذي ساعده على ذلك.

هل لديك تجربة في العمل الحر عبر الإنترنت؟ شاركها الآن واربح معنا

هل لديك تجربة في العمل الحر عبر الإنترنت؟ احكِ لنا عن تجربتك وشاركنا نصائحك في مقالة أو تدوينة تنشرها على مدونتك أو تشاركها على حساباتك الإجتماعية مع هذا الوسم #قصتي_مع_العمل_الحر

بإمكانك الآن أن تشارك تجربتك مع العمل الحر عبر الإنترنت مع الكثير من المتحمسين لهذا المجال، فإذا كنت تريد أن تصل قصتك لالآف الأشخاص بالعالم العربي فقد واتتك الفرصة الذهبية، أنشر تجربتك وزِد من فرص فوزك بجائزة قيّمة، برعاية كل من خمسات السوق العربي الأول لبيع وشراء الخدمات المصغرة، و مستقل منصة الأعمال الحرة للمستقلين في الوطن العربي.