هل لديك مشروع ناشئ؟ هل تمتلك عملًا تجاريًا؟ معظم المشاريع الناشئة والشركات تتجه لبناء تطبيق ذكي .. لكن هل يحتاج مشروعك الناشئ لتطبيق ذكي؟ هذا السؤال الذي يجب أن تطرحه قبل الشروع ببناء واحدًا لمشروعك.

التطبيقات الذكية ممتازة لمعظم أنواع المشاريع الناشئة والشركات لكنها أيضًا لا تصلح للجميع. إذا كان بإمكانك الإجابة على الأسئلة التالية بنعم فيجب عليك أن تفكر ببناء تطبيق ذكي لمشروعك أو شركتك.

هل يمكنك الإستفادة من القدرة على التواصل مع الزبائن 24/7 ؟

هذا هو السؤال السهل .. فمن لا يريد التواصل مع زبائنه طوال الوقت ومن لا يمكنه الإستفادة من قدرة كهذه.

هل يمكنك توفير تطبيق مميز وذو قابلية إستخدام عالية يزيد من إنتشار هويتك التسويقية؟

هذا السؤال قد لا يجيبه الكثير من المشاريع والشركات الصغيرة، لكن مهما كان حجم أعمالك فإن توفير تطبيق ذكي بميزانية محدودة، يمتلك خصائص التواصل الإجتماعي وبعض المحفزات للزبائن كخصومات، يُجيب على السؤال السابق بنعم.

هل مشروعك الناشئ سيستفيد من وجود تطبيق ذكي؟

هذا من أبسط الأسئلة التي قد تطرحها، لكنه الأهم في ضمن الثلاث أسئلة. قد يبدو الوصول للزبائن طوال الوقت عامل مغري للإستثمار في بناء تطبيق ذكي لكن كيف بالضبط سيستفيد مشروعك أو شركتك من التطبيق؟

إحتياجاتك من بناء التطبيق الذكي قد تختلف حسب عملك ومراحل تطورَّ المشروع، لكن إذا كانت من الخيارات التالية فبناء تطبيق ذكي للمشروع يجب أن يصبح من أولوياتك . أهم الأسباب التي تدفعك لبناء تطبيق ذكي هي ..

1- التقدم على المنافسين

عندما لا يتواجد المنافسين بسوق تطبيقات الهواتف الذكية، فإنها الفرصة الأكبر للوصول للزبائن والعملاء قبل أي أحد منهم. وجود تطبيق ذكي للمشروع يعني نقطة كبيرة بصالحك مقابل المنافسين الذين لا يمتلكون تطبيقات ذكية للوصول للعملاء والزبائن بأي وقت.

2- توفير إحتياجات العملاء والزبائن

أحيانًا قد تكون طبيعة الوصول الدائم لك ولمنتجاتك ليس بالرفاهية ولكن من الضروريات بالنسبة للعميل. على سبيل المثال إذا كان مشروعك هو موقع ويب لتقديم النصائح الطبية فإن توفير تطبيق ذكي يستطيع من خلاله المستخدم الوصول إليك بأي وقت هو من الخيارات الصائبة بل والضرورية.

3- إكتساب زبائن جدد

تخيل مستخدم يقوم بالبحث بمتجر التطبيقات عن تطبيق معين يلبي حاجياته، كتطبيق يُسهل عليه عملية الوصول لحساباته الشخصية، أو تطبيق يقوم بتنظيم وقته. إذا كان مشروعك يتعلق بهذه الأمور ويمتلك تطبيقًا مميزًا في المتجر فإن فرص الحصول على زبائن جدُد وبالتالي مبيعات أكثر كبيرة. تخيله الآن يجد تطبيقك بالنتائج الأولى وربما تقرر.

4- زيادة التفاعل مع الزبائن

لا يوجد تفاعل مع عدم وجود وسيلة توفر استدامة التواصل مع الزبون أو العميل. البريد ومواقع الويب جيدة لكن المستخدم سيتفاعل فقط عندما يحتاج ذلك أو عند الجلوس على الحاسوب فقط. لكن مع توفير تطبيق ذكي به خصائص مميزة يمكنه التفاعل معك والوصول للدعم الفني الخاص بك في أي وقت.

5- التربُح من التطبيق

عندما يمتلك مشروعك الناشئ الكثير من الزبائن والعملاء فإنه يمكنك التربح منهم عبر تطبيق ذكي بنموذج ربحي مناسب. أشهر هذه النماذج هي الإعلانات، بل تخيل أنه بدلًا من الإعلان عبر المواقع عن منتجاتك يمكنك الإعلان عن كل ما هو جديد بتطبيقك وتوفير طرق دفع لحظية تزيد من المبيعات.

6- تقييم أداء منتجاتك وخدماتك

يمكنك عبر تطبيق الهاتف الحصول على آراء الزبائن وتقييماتهم بأكثر من طريقة، فبطريقة مباشرة عبر تعليقاتهم وإعجاباتهم التي يسجلونها بالتطبيق عن خدماتك والاستفادة منها. أو بطريقة غير مباشرة عبر بيانات الاستخدام التي تصل إليك .. ما هي أكثر المنتجات التي يقبلون عليها. ما هي الخدمات التي يفضلونها. أي الأوقات تنشط مبيعاتك وأي الأوقات لا يتواجد الزبائن وهكذا.

7- عرض ما تقدم

يُعتبر هذا السبب هو الأهم بالقائمة، فالبرغم من أن التطبيق قد يكون له فائدة معينة أو مخصصة للمستخدم إلا أنه يبقى فرصة جيدة لعرض ما تقدمه باستخدام أساليب البيع كالإرتقاء بالصفة وهو تقديم منتجات أو خدمات مرتبطة عندما يظهر المستخدم اهتمامًا بمنتج معين.

هذه من أهم الأسباب التي قد يحتاج مشروعك الناشئ عندها تطبيق ذكي. وكما ذكرنا يجب أن تطرح الأسئلة وتقيم إمكانياتك، ميزانيتك، الفرص المتاحة. ثم تتخذ القرار بالإستثمار في بناء تطبيق ذكي أم لا.


مقالات ذات علاقة: